الجيش الإسرائيلي: مقتل فلسطيني حاول طعن جنود في الضفة الغربية
بحث

الجيش الإسرائيلي: مقتل فلسطيني حاول طعن جنود في الضفة الغربية

منفذ الهجوم المزعوم يُدعى فالح موسى شاكر جرادات من بلدة سعير قرب الخليل

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

السكين المستخدم في محاولة طعن مزعومة في مفرق غوش عتصيون بوسط الضفة الغربية، 17 يناير، 2022. (Israel Defense Forces)
السكين المستخدم في محاولة طعن مزعومة في مفرق غوش عتصيون بوسط الضفة الغربية، 17 يناير، 2022. (Israel Defense Forces)

أعلن الجيش الإسرائيلي عن مقُتل رجل فلسطيني بالرصاص بعد أن حاول طعن جنود عند محطة حافلات في وسط الضفة الغربية يوم الإثنين.

ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات إسرائيلية.

وقال الجيش في بيان إن “المنفذ خرج من مركبة، مسلحا بسكين، وحاول طعن جندي إسرائيلي”.

فتح الجندي النار على المنفذ، ما أسفر عن مقتله، وفقا للجيش. وتم العثور على السكين في موقع الهجوم.

وبدأت القوات عمليات بحث عن مركبة نقلت منفذ الهجوم إلى المكان، ووضعت حواجز في المنطقة.

وأظهر مقطع فيديو من المكان منفذ الهجوم المزعوم ممددا على الأرض لكنه يتحرك، بعد إطلاق النار عليه، بالقرب من محطة حافلات مليئة بالجنود بالقرب من مفرق غوش عتصيون في وسط الضفة الغربية.

وقالت السلطة الفلسطينية إن منفذ الهجوم المزعوم يُدعى فالح موسى شاكر جرادات، من بلدة سعير قرب الخليل.

الجنود الذين حرسوا محطة الحافلات كانوا من جنود الاحتياط، الذين تم نشرهم في المنطقة في الأسبوع الماضي.

وجاءت محاولة الهجوم وسط هدوء نسبي في الهجمات الفلسطينية في الضفة الغربية، في أعقاب تصعيد في العنف في نهاية العام الماضي.

ساهم في هذا التقرير آرون بوكسرمان

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال