الجيش الإسرائيلي سيختبر صفارات الإنذار في جميع أنحاء البلاد يوم الأربعاء
بحث

الجيش الإسرائيلي سيختبر صفارات الإنذار في جميع أنحاء البلاد يوم الأربعاء

ستبدأ جولة من صفارات الإنذارات في الساعة العاشرة صباحا وجولة أخرى في الساعة السادسة مساء كجزء من تمرين التأهب للجبهة الداخلية

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

إسرائيليون يجلسون ويصلون معا داخل ملجأ في الشارع خلال حرب غزة 2014 في جنوب إسرائيل، 11 يوليو، 2014. (Hadas Parush / Flash90)
إسرائيليون يجلسون ويصلون معا داخل ملجأ في الشارع خلال حرب غزة 2014 في جنوب إسرائيل، 11 يوليو، 2014. (Hadas Parush / Flash90)

أعلن الجيش أنه من المقرر إطلاق صفارات الإنذار في المدن والبلدات في جميع أنحاء البلاد يوم الأربعاء، كجزء من تدريبات التأهب للجبهة الداخلية الوطنية التي ينظمها الجيش الإسرائيلي ووزارة الدفاع.

تم تعيين الجولة الأولى من التنبيهات، في البلدات والقرى، من الساعة 10:05 صباحا وحتى 10:45 صباحا، والجولة الثانية في المدن الكبرى من الساعة 6:05 حتى 6:45 مساء. بالإضافة إلى صفارات الإنذار، من المقرر إرسال رسائل من خلال تطبيق قيادة الجبهة الداخلية للجيش الإسرائيلي وسماع التنبيهات في الراديو والتلفاز وبعض المواقع الإلكترونية.

وأعلن الجيش أنه في حالة الطوارئ الفعلية، ستطلق صفارات الإنذار مرتين.

تمرين الغارة الجوية هو جزء من تدريب كبير على مستوى البلاد يهدف إلى محاكاة حرب واسعة النطاق مع حزب الله.

يتم اختبار صفارات الإنذار على وجه التحديد في ضوء التعديلات التي تم إجراؤها على نظام الإنذار في البلاد في الأشهر الأخيرة. نظرا لتحسن الذكاء وأنظمة الكشف الأكثر دقة، تلقت بعض المدن والبلدات أوقات تحذير جديدة – كم من الوقت يتعين على سكان تلك المناطق دخول ملجأ ضد القنابل قبل الاصطدام. وتم تقسيم بعضها إلى مناطق تحذير متعددة، مما يعني أن الأشخاص في جزء من المدينة قد لا يحتاجون إلى دخول ملجأ ضد القنابل، بينما يقوم بذلك الأشخاص الموجودون في جزء آخر. وقالت قيادة الجبهة الداخلية في الجيش إن التدريبات ستركز في الغالب على هذه البلديات.

سيبدأ تمرين التأهب في الساعة 10:05 صباحا في بلدات كفر كاما، كريات يام، كريات آتا، ومنطقة كرميئيل الصناعية. بعد عشر دقائق، ستطلق صفارات الإنذار في مدن عكا، يفنيئيل، كرميئيل، شفاعمرو، مجدال، وكريات بياليك. بعد ذلك بعشر دقائق، ستطلق صفارات الإنذار في بلدتي عومر واللقية، حيث تم اختصار أوقات التحذير إلى دقيقة واحدة. في الساعة 10:35 صباحا، ستطلق صفارات الإنذار في هائون، تل كاتسير، معغان، شاعر غولان، مسعدة، كلية طبريا، ومنطقة تسيماخ الصناعية، التي تم تمديد زمن التحذير فيها إلى 30 ثانية. وأخيرا، الساعة 10:45 صباحا، ستطلق صفارات الإنذار في غاشور، ناعوت غولان، غفعات يوآف بني يهودا، كفار حاروف، ميفو حماة، حمات غادير، غيعتون، يحيام، إيفرون، أمير، كفار سولد، لهافات حبشان، غونين، شامير وكفار فراديم، وجميعها اختُصرت أوقات التحذير فيها إلى 15 ثانية.

في الساعة 6:05 مساء، ستطلق صفارات الإنذار في شمال القدس، شمال عسقلان، غرب رمات غان، غرب الخضيرة والمنطقة الصناعية بالماخيم. بعد عشر دقائق، ستصدر الصفارات في القدس الشرقية، كفر عقب، جنوب أشكلون، مركز هرتسليا، غليل يام، شرق ريشون لتسيون، الخضيرة – نفيه حاييم. بعد عشر دقائق، ستسمع في في مركز القدس، شمال المنطقة الصناعية عسقلان، غرب ريشون لتسيون، ومركز الخضيرة. وفي الساعة 6:35 مساء، سيطلق في القدس الغربية، جنوب المنطقة الصناعية عسقلان، غرب هرتسليا، وغرب نتانيا. وأخيرا، في الساعة 6:45 مساء، ستطلق الصفارات في جنوب القدس، المنطقة الصناعية عطروت، شرق رمات غان، شرق نتانيا، شرق الخضيرة.

سيتخيل تمرين التأهب على مستوى البلاد نتائج قذائف صاروخية وصواريخ ضخمة على إسرائيل، بناء على توقعات المخابرات العسكرية الفعلية، بما في ذلك الهجمات بالأسلحة الكيميائية، والضربات المباشرة على منشآت تخزين المواد الكيميائية داخل إسرائيل، والمستشفيات المكتظة، وانقطاع التيار الكهربائي في جميع أنحاء البلاد.

“لدينا وثيقة يمكن أن تشير إلى كيفية حدوث حرب متعددة الجبهات من حيث نطاقها وأهميتها. لذا فإن السيناريو الذي وضعناه يعطينا درجة من الدقة حول الأحداث المحتملة وكيف يمكننا توجيه التمرين وصقله حتى يكون فعالا حقا”، قال مدير الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ بوزارة الدفاع، يورام لاريدو، للصحفيين قبل التدريبات.

ستشارك جميع المكاتب الحكومية وخدمات الطوارئ في التمرين، بما في ذلك الشرطة الإسرائيلية وخدمات الإطفاء والإنقاذ وخدمة إسعاف نجمة داود الحمراء وغيرها.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال