الجيش الإسرائيلي: تعرض جندية للطعن وسرقة سلاحها في الضفة الغربية؛ واعتقال مشتبه به
بحث

الجيش الإسرائيلي: تعرض جندية للطعن وسرقة سلاحها في الضفة الغربية؛ واعتقال مشتبه به

بحسب ما ورد، أصيبت الجندية بجروح طفيفة في الهجوم الذي وقع في غور الأردن؛ الجيش يعتقل منفذ الهجوم مع السلاح المسروق بحوزته

صورة توضيحية لجنود اسرائيليين في الضفة الغربية، 10 فبراير، 2017. (Wisam Hashlamoun / Flash90)
صورة توضيحية لجنود اسرائيليين في الضفة الغربية، 10 فبراير، 2017. (Wisam Hashlamoun / Flash90)

أعلن الجيش الإسرائيلي أن جندية إسرائيلية تعرضت للطعن في منطقة غور الأردن يوم الخميس.

وفقا للجيش، قام المشتبه به بتنفيذ الهجوم بسرقة سلاح الجندية خلال العملية، قبل أن يتم اعتقاله في وقت لاحق واسترجاع السلاح.

وقال الجيش أنه يحقق في الحادث.

ولم يصدر تعليق رسمي على حالة الجندية، لكن وسائل إعلام عبرية ذكرت أنها أصيبت بجروح طفيفة.

شهدت الضفة الغربية ارتفاعا حادا في الهجمات الفلسطينية ومحاولات الهجمات خلال النزاع بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة في شهر مايو وفي أعقابه، على الرغم من أن العنف شبه اليومي قد هدأ منذ ذلك الحين.

ويوم الجمعة، أحبطت القوات الإسرائيلية محاولة هجوم طعن في مستوطنة يتسهار بشمال الضفة الغربية.

وصرح الجيش في ذلك الوقت أنه “تم رصد مشتبه به من قبل نقطة مراقبة تابعة للجيش الإسرائيلي قبل وقت قصير أثناء محاولته دخول مستوطنة يتسهار”.

وأضاف الجيش أن ضابط أمن المستوطنة حاول اعتقال المشتبه به الذي كان يحمل سكينا وأطلق النار عليه في الجزء السفلي من جسده عندما رفض التوقف. ولم تذكر أي تفاصيل عن حالته. ولم ترد أنباء عن اصابات أخرى.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال