التحقيق مع ضابط كبير في الجيش اللبناني بشبهة التعاون مع إسرائيل – تقرير
بحث

التحقيق مع ضابط كبير في الجيش اللبناني بشبهة التعاون مع إسرائيل – تقرير

إعتقال وسجن ضابط للاشتباه في مسح سجلات الأشخاص المطلوبين لعملهم مع إسرائيل وإطلاق سراح السجناء مقابل رشاوى

جنود لبنانيون يجلسون على حاملة جنود مدرعة في بلدة راس بعلبك شرقي البلاد، في 21 أغسطس، 2017، بعد العودة من القتال ضد تنظيم ’داعش’. (AFP Photo/Stringer)
جنود لبنانيون يجلسون على حاملة جنود مدرعة في بلدة راس بعلبك شرقي البلاد، في 21 أغسطس، 2017، بعد العودة من القتال ضد تنظيم ’داعش’. (AFP Photo/Stringer)

تم إعتقال ضابط كبير بالجيش اللبنانى للاشتباه في تعاونه مع اسرائيل، وفقا لما ذكره تقرير نشرته صحيفة “الأخبار” اللبنانية يوم الإثنين.

يشتبه في أن الضابط مسح سجلات أشخاص مطلوبين يشتبه في أنهم يعملون لحساب إسرائيل وقبول رشاوى مقابل الإفراج عن المحتجزين.

كما تم اعتقال عدد آخر من الضباط والمدنيين للاشتباه في تورطهم أيضا، حسبما ذكرت الصحيفة، التي تعتبر مؤيدة لحزب الله.

تم استجواب الضابط الكبير في البداية من قبل المحققين داخل وحدته. أطلق سراحه وخلال ذلك الوقت جمع المدعون المزيد من الأدلة ضده. وأفادت الصحيفة أنه تم اعتقاله قبل ثلاثة أسابيع ونُقل إلى سجن الريحانية العسكري.

واعتُقل خمسة آخرون، من بينهم ثلاثة أفراد من نفس العائلة أُطلق سراحهم فيما بعد. وذكرت الصحيفة أن رجلا وامرأة ما زالا رهن الإعتقال.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال