الاتحاد الأوروبي سيعمل مع ظريف رغم العقوبات الأميركية
بحث

الاتحاد الأوروبي سيعمل مع ظريف رغم العقوبات الأميركية

أعلنت الحكومة الأميركية عن تجميد أيّ أصول لظريف بالولايات المتحدة، ستسعى ايضا الى الحدّ من رحلاته الدولية

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يلقي خطابا خلال مؤتمر ميونيخ الأمني الخامس والخمسون في ميونيخ، جنوب ألمانيا، في 17 فبراير 2019. (Christof STACHE / AFP)
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يلقي خطابا خلال مؤتمر ميونيخ الأمني الخامس والخمسون في ميونيخ، جنوب ألمانيا، في 17 فبراير 2019. (Christof STACHE / AFP)

أعرب الاتحاد الأوروبي الخميس عن أسفه لقرار واشنطن فرض عقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ووعد بمواصلة العمل معه.

وقرار واشنطن الأربعاء ضربة جديدة يوجهها الرئيس الأميركي دونالد ترامب للاتفاق النووي المبرم في 2015 لخفض نشاطات إيران النووية، الذي تحاول بروكسل انقاذه.

وقال كارلوس مارتن رويز دي غورديولا المتحدث باسم وزيرة خارجية الاتحاد فريديريكا موغيريني “نأسف لهذا القرار … ومن جانبنا سنواصل العمل مع ظريف بوصفه رأس الدبلوماسية الإيرانية نظرا لأهمية الإبقاء على القنوات الدبلوماسية”.

وأعلنت الحكومة الأميركية الأربعاء عقوبات تشمل تجميد أيّ أصول لظريف بالولايات المتحدة أو تلك التي تُسيطر عليها كيانات أميركية. وستسعى واشنطن أيضا الى الحدّ من الرحلات الدولية لظريف.

وتصاعد التوتر بين البلدين الخصمين منذ انسحاب الرئيس ترامب من الاتفاق النووي المبرم في 2015 بهدف الحد من برنامج إيران النووي، وأعاد فرض عقوبات عليها.

وتدهور الوضع بعد ممارسة إدارة ترامب “ضغوطا قصوى” ضد إيران هذا العام.

ومذاك، يحاول الاتحاد الأوروبي انقاذ الاتفاق.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال