الإمارات تنسحب من العرض الجوي في “يوم الاستقلال” الإسرائيلي في خضم التوترات في الحرم القدسي
بحث

الإمارات تنسحب من العرض الجوي في “يوم الاستقلال” الإسرائيلي في خضم التوترات في الحرم القدسي

الخطة الأصلية كانت ستشهد تحليق طائرات تابعة لشركتي "الاتحاد للطيران" و"Wizz Air أبو ظبي" إلى جانب طائرات تابعة لشركات الطيران الإسرائيلية

طائرة تابعة لشركة الاتحاد للطيران تقل وفدا من الإمارات العربية المتحدة في زيارة رسمية أولى، تهبط في مطار بن غوريون بالقرب من تل أبيب، 20 أكتوبر، 2020. (JACK GUEZ / AFP)
طائرة تابعة لشركة الاتحاد للطيران تقل وفدا من الإمارات العربية المتحدة في زيارة رسمية أولى، تهبط في مطار بن غوريون بالقرب من تل أبيب، 20 أكتوبر، 2020. (JACK GUEZ / AFP)

أعلنت شركتا طيران إماراتيتان يوم الثلاثاء عن إلغاء مشاركتهما في عرض جوي مرتقب بمناسبة احتفال إسرائيل بـ”يوم الاستقلال” في خضم توترات بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة بسبب صدامات يشهدها الحرم القدسي.

وأفادت تقارير أن الإمارات أبلغت السفير الإسرائيلي أمير حايك بقرارها بعد أن استدعته للاحتجاج على العنف في الموقع المقدس، وهي المرة الاولى التي تستدعي فيها الدولة الخليجية السفير الإسرائيلي منذ تطبيع العلاقات بين البلدين قبل عام ونصف.

ونقلت الوزيرة الإماراتية ريم بنت إبراهيم الهاشمي “احتجاج [الإمارات] واستنكارها الشديدين” على الأحداث في القدس، حسبما أفادت وكالة أنباء الإمارات الرسمية “وام”.

وأفادت “وام” أن الهاشمي شددت على “ضرورة الوقف الفوري لهذه الممارسات وتوفير الحماية الكاملة للمصلّين واحترام السلطات الإسرائيلية حقّ الفلسطينيين في ممارسة شعائرهم الدينية ووقف أية ممارسات تنتهك حرمة المسجد الأقصى”

وكانت “رابطة طياري الخطوط الجوية الإسرائيلية” قد أعلنت في الأصل يوم الأحد أن الحدث الذي كان مقررا في 5 مايو سيتضمن تحليق طائرات من شركتي “الاتحاد للطيران” و”Wizz Air أبو ظبي” إلى جانب طائرات من شركات الطيران الإسرائيلية.

وقالت نقابة طياري الخطوط الجوية الإسرائيلية في بيان “نأسف على هذا القرار. العرض الجوي المدني بمناسبة يوم الاستقلال سوف يتم كما هو مخطط في يوم الاستقلال مباشرة بعد عرض سلاح الجو وسيعبر إسرائيل على ارتفاع منخفض. الغرض من العرض الجوي هو نقل قدرة الطيران الإسرائيلي على الصمود في أعقاب جائحة كورونا”.

متظاهرون فلسطينيون يرشقون قوات الأمن الإسرائيلية بالحجارة في الحرم القدسي بالبلدة القديمة، 15 أبريل، 2022. (Jamal Awad / Flash90)

وأبلغت مصادر في شركة الاتحاد للطيران نقابة طياري الخطوط الجوية الإسرائيلية أنها لن تكون قادرة على المشاركة في العرض الجوي بسبب عدم توفر الوقت الكافي للاستعداد، وفقا لإذاعة الجيش. إلا أن مسؤولين أكدوا أن السبب الحقيقي هو الاشتباكات في الحرم القدسي.

كما انضمت الإمارات  إلى البحرين والمغرب الأسبوع الماضي في إدانة إسرائيل لأعمال العنف التي وقعت يوم الجمعة في المسجد الأقصى.

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية في بيان “أدانت دولة الإمارات اليوم بشدة اقتحام القوات الإسرائيلية المسجد الأقصى المبارك، والذي أسفر عن اصابة عدد من المدنيين”، وأكدت “على ضرورة ضبط النفس وتوفير الحماية للمصلين”.

كما أشار البيان إلى “موقف الدولة الداعي إلى ضرورة احترام السلطات الإسرائيلية حق الفلسطينيين في ممارسة شعائرهم الدينية ووقف اي ممارسات تنتهك حرمة المسجد الأقصى”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال