الإصلاح القضائي وتعزيز الهوية اليهودية: المبادئ التوجيهية لسياسة الائتلاف الحكومي الجديد
بحث

الإصلاح القضائي وتعزيز الهوية اليهودية: المبادئ التوجيهية لسياسة الائتلاف الحكومي الجديد

قبل يوم من الموعد المقرر لتأدية اليمين، نتنياهو ينشر قائمة الأهداف المشتركة بين أحزاب الحكومة الإسرائيلية الـ 37

رئيس الوزراء القادم بنيامين نتنياهو في الكنيست، 28 ديسمبر، 2022. (Olivier Fitoussi / Flash90)
رئيس الوزراء القادم بنيامين نتنياهو في الكنيست، 28 ديسمبر، 2022. (Olivier Fitoussi / Flash90)

قبل يوم من تأدية الحكومة لليمين، نشر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو المبادئ التوجيهية لائتلافه الجديد وجدول أعماله الشامل، ووعد بالبناء في جميع أنحاء البلاد بما في ذلك الضفة الغربية، وكذلك اتخاذ خطوات “لإعادة التوازن” بين البرلمان والحكومة والقضاء.

من بين البنود المختلفة وعود بتعزيز الهوية والتراث اليهوديين في إسرائيل مع احترام التقاليد الدينية الأخرى، والحفاظ على الدين والوضع الراهن للدولة، ومحاربة الجريمة في المجتمع العربي، وخفض الأسعار وتحسين وسائل النقل العام.

الوثيقة ليست ملزمة قانونا، ولا توضح العديد من الوعود الواردة في الاتفاقات الائتلافية الموقعة مع كل حزب من الأحزاب الشريكة على حدة (والتي هي أيضا غير ملزمة قانونا). ومع ذلك، فهي مرتبطة بجميع الاتفاقات الائتلافية وتعتبر جزءا لا يتجزأ منها.

على الرغم من انتقادات المستشارة القانونية للحكومة والائتلاف المنتهية ولايته للسياسات المقصودة للحكومة الجديدة بدعوى أنها قد تؤدي إلى تآكل الديمقراطية الإسرائيلية، لا توجد دعوة صريحة للحفاظ على القيم والمؤسسات الديمقراطية. وقال نتنياهو إنه سيدافع عن القيم الديمقراطية، بينما يسعى حزبه الليكود إلى إصلاح قضائي يهدف إلى زيادة الضوابط والموازين بين البرلمان والقضاء.

وتنضم المبادئ التوجيهية، التي ينبغي تقديمها للكنيست قبل 24 ساعة من أداء الحكومة لليمين، إلى مجموعة من الاتفاقات الائتلافية الموقعة مؤخرا مع مختلف الأحزاب المتحالفة. بعد شهرين من قيادة كتلة أحزاب اليمين واليمين المتطرف والأحزاب الحريدية إلى الفوز في الانتخابات التي أجريت في الأول من نوفمبر، وبعد تمرير مجموعة من التشريعات لتلبية مطالب حلفائه، أزال نتنياهو أخيرا جميع العقبات الظاهرية أمام تشكيل حكومته.

تمثل المبادئ التوجيهية أول بلاغ رسمي للحكومة القادمة للجمهور حول أولوياتها ونواياها، وتحدد قائمة بالأهداف التي تسعى جاهدة لتحقيقها والإجراءات التي تريد اتخاذها.

وقال أمير فوكس، الخبير في المؤسسات الديمقراطية في المعهد الإسرائيلي للديمقراطية، “هذا أمر مهم، لأننا نستمع إلى ما ستفعله الحكومة، وما هي أولوياتها وما هي المشاكل التي تريد حلها، وما هي الإصلاحات التي تعتزم تنفيذها”.

وأضاف فوكس أنه “إجراء شكلي أيضا” يتطلبه قانون أساس: الحكومة، و “ليس ملزما على الإطلاق”، مما يعني أن الحكومة لا يمكن أن تكون ملزمة قانونا بالتزاماتها.

دكتور أمير فوكس، باحث أول في مركز القيم والمؤسسات الديمقراطية التابع لمعهد الإسرائيلي للديمقراطية. (Courtesy Israel Democracy Institute)

فيما يلي ترجمة تايمز أوف إسرائيل للمبادئ الأساسية للحكومة الإسرائيلية السابعة والثلاثين:

ستعمل الحكومة وفقا للمبادئ التوجيهية التالية:

  • للشعب اليهودي حق حصري وغير قابل للتصرف في جميع أنحاء أرض إسرائيل. ستعمل الحكومة على تعزيز وتطوير الاستيطان في جميع أجزاء أرض إسرائيل – في الجليل والنقب والجولان ويهودا والسامرة.
  • ستعمل الحكومة بنشاط لتعزيز الأمن القومي وتوفير الأمن الشخصي لمواطنيها، بينما ستكافح بحزم وإصرار العنف والإرهاب.
  • ستعمل الحكومة على مواصلة محاربة برنامج إيران النووي.
  • ستعمل الحكومة على تعزيز مكانة القدس.
  • ستعمل الحكومة على تعزيز السلام مع جميع جيراننا مع الحفاظ على أمن إسرائيل ومصالحها التاريخية والوطنية.
  • ستسعى الحكومة إلى تحقيق العدالة الاجتماعية من خلال تطوير المناطق الهامشية وتقليص الفجوات الاجتماعية، مع محاربة الفقر بلا هوادة من خلال التربية والتعليم والتوظيف وزيادة المساعدة للشرائح الأضعف من السكان.
  • ستعمل الحكومة على تشجيع استخدام المواصلات العامة وحل مشاكل الازدحام المروري على الطرق.
  • ستقدم الحكومة خطة للتعامل مع ارتفاع تكلفة المعيشة وستعمل على خلق ظروف اقتصادية من شأنها تمكين النمو المستدام.
  • ستنظر الحكومة إلى خفض أسعار المساكن وزيادة المعروض من الشقق باعتبار الأمر هدفا وطنيا، وستعمل على خفض أسعار المساكن.
  • ستتخذ الحكومة خطوات لضمان الحوكمة واستعادة التوازن المناسب بين السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية.
  • ستعمل الحكومة على زيادة الهجرة اليهودية من جميع البلدان في جميع أنحاء العالم.
  • ستعتبر الحكومة التعليم أولوية وطنية عليا وستعمل على القيام بإصلاحات في جهاز التعليم مع ضمان المساواة بين جميع السكان في أنظمة التعليم المختلفة، وتعزيز الهوية اليهودية.
  • ستحافظ الحكومة على الطابع اليهودي للدولة وعلى تراث إسرائيل، وستحترم ممارسات وتقاليد أفراد جميع الأديان في البلاد وفقا لقيم وثيقة الاستقلال.
  • سيتم الحفاظ على الوضع الراهن فيما يتعلق بقضايا الدين والدولة كما كان منذ عقود في إسرائيل، بما في ذلك ما يتعلق بالأماكن المقدسة.
  • ستعمل الحكومة على معالجة مشكلة الأمن الشخصي في المجتمع العربي ومحاربة الجريمة في المجتمع العربي، مع تشجيع التعليم وتوفير الحلول المناسبة والملائمة للشباب والاستثمار عند الضرورة في البنية التحتية في البلدات العربية.
  • ستعمل الحكومة على تطوير التدريب المهني والتعليم في المهن التكنولوجية من أجل تلبية الاحتياجات الحالية للصناعة في إسرائيل بشكل ملائم كعامل نمو اقتصادي رئيسي.
  • ستعمل الحكومة على دمج الأشخاص ذوي الإعاقة من أي نوع في الحياة المجتمعية، مع المساعدة في تعليمهم وتوظيفهم، وستعتني بالاحتياجات الأساسية لأولئك غير القادرين على إعالة أنفسهم، وستعمل على تحسين وضع كبار السن والمعاقين والأسر التي لديها العديد من الأولاد.
  • ستعمل الحكومة على حماية البيئة في إسرائيل، وتحسين جودة الحياة لسكان الدولة، وجعل إسرائيل تساهم في الجهود العالمية المتعلقة بقضايا المناخ والبيئة.
  • ستعمل الحكومة على تعزيز قوات الأمن وتقديم الدعم للجنود وأفراد الشرطة لمحاربة الإرهاب ودحره.
  • ستعمل الحكومة على الاعتراف بهضبة الجولان كمنطقة استراتيجية ذات إمكانات تنموية واسعة، وستقود موجة من الاستيطان والتطوير وتعزيز المبادرات مع الحفاظ على قيم الجولان الفريدة المتمثلة في الطبيعة والإنسانية والبيئة.
اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال