الإسرائيليون يتجمعون في القدس القديمة بعد اسابيع من التوترات حول الحرم القدسي
بحث

الإسرائيليون يتجمعون في القدس القديمة بعد اسابيع من التوترات حول الحرم القدسي

يصلي الالاف في حائط المبكى في بداية صيام تشعا بآب، في ذكرى تدمير الهيكلين

رجال يهود يصلون في حائط المبكى في ذكرى دمار الهيكلين، 31 يوليو 2017 (Yonatan Sindel/Flash90)
رجال يهود يصلون في حائط المبكى في ذكرى دمار الهيكلين، 31 يوليو 2017 (Yonatan Sindel/Flash90)

شارك آلاف اليهود في صلاة عند حائط المبكى (البراق) في القدس مساء الاثنين لإحياء ذكرى تدمير أبرز هيكلين في التاريخ اليهودي، بعد أسابيع من التوتر الذي تخللته أعمال عنف في المدينة.

وقرأ الحاخامات بصوت مرتفع مقاطع من سفر ارميا تروي عملية تدمير الهيكل اليهودي الأول ابان الغزو البابلي عام 586 قبل الميلاد.

وحائط المبكي من بقايا الهيكل اليهودي الثاني، الذي شيد في موقع الهيكل الاول، قبل أن يدمره الرومان في العام 70 ميلادية.

ويقع الحائط أسفل باحة الحرم القدسي الذي يضم المسجد الاقصى وقبة الصخرة في قلب المدينة القديمة، وهو أيضا من أقدس الأماكن الدينية لدى اليهود.

ويتزامن ذكرى تدمير المعبدين مع صيام تشعا بآب الخاص بالمناسبة.

رجال ونساء يهود يتجمعون في باحة حائط المبكى في ذكرى دمار الهيكلين، 31 يوليو 2017 (AFP/Menahem Kahana)
رجال ونساء يهود يتجمعون في باحة حائط المبكى في ذكرى دمار الهيكلين، 31 يوليو 2017 (AFP/Menahem Kahana)

ويأتي هذا التجمع بعد استعادة الهدوء نسبيا في القدس اثر أيام من احتجاجات للفلسطينيين بسبب اجراءات أمنية اتخذتها اسرائيل في مداخل المسجد الاقصى اثر مقتل شرطيين اسرائيليين بيد ثلاثة اسرائيليين عرب بأسلحة تم تهريبها داخل الحرم في 14 يوليو.

ورفض الفلسطينيون لنحو اسبوعين دخول المسجد الأقصى حتى ازالة هذه الاجراءات، وقام متظاهرون بمظاهرات شبه يومية في القدس الشرقية والضفة الغربية.

واثارت الاجراءات الاسرائيلية احتجاجات فلسطينية خلفت ستة فلسطينيين قتلى، فيما اقتحم فلسطيني منزلا في مستوطنة في الضفة الغربية ليطعن أربعة أشخاص قتل ثلاثة منهم. وقال المعتدي الفلسطيني ان الاحداث في الحرم القدسي هي الدافع الاساسي لتنفيذه الهجوم، في منشور عبر الفيسبوك ساعات قبل الهجوم.

وانتهت الأزمة بإزالة الاجراءات الامنية كافة من مداخل الحرم القدسي، بما يشمل بوابات كشف المعادن، في اعقاب ضغوطات شديدة من الاردن، الوصي على الحرم القدسي، والفلسطينيين.

ويشهد الموقع مواجهات عديدة في النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

وبحسب اتفاق جاري منذ عقود، يمكن للمسلمين فقط الصلاة داخل الحرم، وبكن يسمح لغير المسلمين زيارته.

وقال الناطق باسم الشرطة ميكي روزنفيلد في بيان إن وحدات إضافية تم نشرها في المكان لفترة 24 ساعة.

رجال يهود يصلون في حائط المبكى في ذكرى دمار الهيكلين، 31 يوليو 2017 (Yonatan Sindel/Flash90)
رجال يهود يصلون في حائط المبكى في ذكرى دمار الهيكلين، 31 يوليو 2017 (Yonatan Sindel/Flash90)

وبينما كان معظم الاف المصلين في حائط المبكى مساء الاثنين متدينين، كما يظهر من الكيبا على رؤوس الرجال وفساتين النساء الطويلة، شارك اليهود العلمانيين ايضا في الصلاة.

“انا لست متدينا، ولكن من المهم بالنسبة لي الحضور هنا في يوم الذكرى، في يوم الحداد هذا”، قالت ليؤورا كاوفمان البالغة 25 عاما.

وقالت ان “تسعا بآب هو تذكير بانه علينا ان نبقى موحدين”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال