الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” لن ينظر بشكوى فلسطينية مقدمة ضد النوادي الإسرائيلية
بحث

الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” لن ينظر بشكوى فلسطينية مقدمة ضد النوادي الإسرائيلية

قررت الهيئة الدولية لكرة القدم البقاء خارج النزاع حول فرق الاستيطان في الضفة الغربية قائلة ان القضية سياسية

أوفر إيني، رئيس اتحاد كرة القدم الإسرائيلي، يتحدث في مؤتمر فيفا ال 67 في العاصمة البحرينية المنامة في 11 مايو 2017. (AFP Photo/Jack Guez)
أوفر إيني، رئيس اتحاد كرة القدم الإسرائيلي، يتحدث في مؤتمر فيفا ال 67 في العاصمة البحرينية المنامة في 11 مايو 2017. (AFP Photo/Jack Guez)

أعلن مسؤول في كرة القدم الأوروبية أن الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لن ينظر في اجراءات عقابية ضد اسرائيل على نشاطات النوادي الإسرائيلية في الضفة الغربية.

وفي اجتماع يوم الجمعة قررت الفيفا إزالة هذه القضية من جدول أعمالها. وأبلغ ألكسندر كيفرين، رئيس اتحاد رابطات كرة القدم الأوروبية، وإسرائيل هي عضوا فيها، رئيس الإتحاد الإسرائيلي لكرة القدم عوفر إيني عن القرار.

ووفقا لتقارير وسائل الإعلام العبرية، ترى الفيفا أن المسألة هي نزاعا سياسيا بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وبالتالي قررت عدم التدخل.

ووصف إيني هذه الخطوة بأنها “انجاز كبير” بالنسبة لاسرائيل. وأشاد بقرار الفيفا بأنه “صائب وشجاع”.

وقد اشتكى اتحاد كرة القدم الفلسطيني من أن أنشطة ستة أندية إسرائيلية تقع في مستوطنات خارج الخط الأخضر، هي مخالفة لقوانين الفيفا التي تمنع الدول الأعضاء من اللعب في أراضي دول أخرى دون إذن.

وقال الفلسطينيون أنه بصفتهم عضوا كاملا في الفيفا، يحق لإتحاد كرة القدم الفلسطيني أن يعوق الفرق الاسرائيلية من اللعب على الأرض التي يعتبرها الفلسطينيون لهم. لذلك طالبوا الفيفا بإتخاذ إجراءات عقابية ضد الفرق الإسرائيلية.

وقالت إسرائيل إن قواعد الفيفا غير قابلة للتنفيذ حيث لا توجد حدود دائمة معترف بها في المنطقة.

وكانت الفيفا قد وافقت في قرارها يوم الجمعة على الموقف الإسرائيلي.

ساهمت وكالة فرانس برس في هذا التقرير.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال