إسرائيل في حالة حرب - اليوم 263

بحث

اعتقال عضوا مسلحا في “عرين الأسود” في نابلس؛ و15 فلسطينيا آخرا في الضفة الغربية

وسيم استيتية مطلوب لهجمات إطلاق النار في شمال الضفة الغربية؛ مسلحون فلسطينيون يحاولون استهداف القوات خلال العملية

القوات الاسرائيلية تعمل في الضفة الغربية فجر 10 يناير 2023 (Israel Defense Forces)
القوات الاسرائيلية تعمل في الضفة الغربية فجر 10 يناير 2023 (Israel Defense Forces)

اعتقلت القوات الإسرائيلية صباح الثلاثاء عضوا في جماعة “عرين الأسود” في مدينة نابلس بالضفة الغربية بينما حاول مسلحون محليون استهداف القوات، بحسب الجيش.

جاء الاعتقال وسط جهود إسرائيلية لمكافحة الهجمات جارية منذ شهورا، تركزت معظمها في شمال الضفة الغربية، في أعقاب سلسلة من الهجمات التي أسفرت عن مقتل 31 إسرائيليا في عام 2022.

وقال الجيش إن القوات دخلت حي رفيديا في نابلس لاعتقال وسيم زاهر استيتية (26 عاما)، وهو عضو في الجماعة المسلحة المتمركزة في المدينة بشمال الضفة الغربية والمسؤولة عن هجمات إطلاق النار الأخيرة في المنطقة.

وذكرت تقارير اعلامية فلسطينية ان مسلحين أطلقوا النار على القوات الاسرائيلية العاملة في المدينة. وقال الجيش الإسرائيلي إنه “تم سماع دوي إطلاق نار في المنطقة” أثناء العملية، لكن لم تتعرض القوات لهجوم مباشر.

وقال الجيش إن 15 فلسطينيا آخرين اعتقلوا في أماكن أخرى من الضفة الغربية، مع وقوع بعض الحوادث العنيفة.

وتم إلقاء عبوة ناسفة على القوات وسمع دوي إطلاق نار في منطقة بلدة يعبد بالضفة الغربية. وفي عناتا، على مشارف القدس، استخدمت القوات وسائل تفريق أعمال شغب ضد فلسطينيين ألقوا زجاجات حارقة، بحسب الجيش.

وقال الجيش إن القوات صادرت أيضا بندقيتي صيد ومعدات عسكرية أخرى خلال مداهمة في بيت أمر.

وتم نقل الفلسطينيين الستة عشر للاستجواب من قبل جهاز الأمن العام (الشاباك).

وقال الجيش أنه لم يصب أي جندي إسرائيلي بجروح في المداهمات الليلية.

وأسفرت عملية الجيش الإسرائيلي عن اعتقال أكثر من 2500 شخص في مداهمات شبه ليلية. كما خلفت أكثر من 170 فلسطينيا قتيلا في عام 2022، وأربعة آخرين منذ بداية العام، العديد منهم أثناء تنفيذ هجمات أو أثناء اشتباكات، رغم أن بعضهم كانوا مدنيين غير متورطين.

اقرأ المزيد عن