اطلاق نار باتجاه مستوطنة أفني حيفتس في شمال الضفة الغربية
بحث

اطلاق نار باتجاه مستوطنة أفني حيفتس في شمال الضفة الغربية

تضررت المنازل في أفني حيفتس بشكل طفيف؛ وعمليات بحث عسكرية عن مسلح فلسطيني بعد أن عثرت القوات على 30 رصاصة في مكان قريب

رئيس مجلس السامرة الإقليمي يوسي دغان، إلى جانب قوات الأمن العسكرية والمحلية في مستوطنة أفني حيفتس في شمال الضفة الغربية، 5 أبريل 2022 (المجلس الإقليمي السامرة)
رئيس مجلس السامرة الإقليمي يوسي دغان، إلى جانب قوات الأمن العسكرية والمحلية في مستوطنة أفني حيفتس في شمال الضفة الغربية، 5 أبريل 2022 (المجلس الإقليمي السامرة)

أطلق مسلح فلسطيني النار على مستوطنة أفني حيفتس في شمال الضفة الغربية في وقت متأخر من يوم الاثنين، مما تسبب في إلحاق أضرار بعدة مبان، وفقا للجيش.

أمر مجلس المستوطنة السكان بالبقاء في منازلهم حيث سمع دوي إطلاق نار كثيف بالقرب منها.

وقالت مصادر أمنية محلية أن المسلح وصل في سيارة وأطلق النار وفر من المكان.

عثرت القوات على حوالي 30 غلافا للقذائف في مكان قريب، فضلا عن ثقوب الرصاص في عدة منازل. ولم تقع اصابات.

وقال الجيش الإسرائيلي يوم الثلاثاء انه بدأ عملية بحث عن المسلح المزعوم.

جاء إطلاق النار وسط توترات متصاعدة في أعقاب عدة هجمات قاتلة في مدن إسرائيلية، فضلا عن اشتباكات بالأسلحة مع أعضاء الحركات الفلسطينية في الضفة الغربية.

أدت سلسلة من الهجمات الفلسطينية القاتلة في إسرائيل في غضون ثمانية أيام في أواخر الشهر الماضي إلى مقتل 11 شخصا ووضعت القوات الإسرائيلية في حالة تأهب قصوى. ظلت التوترات عالية، حيث يخشى البعض من أن العنف قد يتصاعد ليتحول إلى تكرار للأحداث المميتة قبل نحو عام، عندما قاتلت إسرائيل جماعات مسلحة في غزة واندلعت أعمال العنف في المدن المختلطة بين اليهود والعرب.

تعهد القادة بقمع العنف منذ الهجمات، وأطلقوا “عملية كاسر الأمواج”، التي استهدفت الأفراد المشتبه في تخطيطهم لهجمات مستقبلية. قال قائد الجيش أفيف كوخافي يوم الإثنين ان الجيش الإسرائيلي أحبط ما يقرب من 12 هجوما في الأسبوعين الماضيين.

قتلت القوات الاسرائيلية يوم السبت ثلاثة مسلحين من حركة الجهاد الاسلامى قيل انهم كانوا فى طريقهم من منطقة جنين لشن هجوم فى اسرائيل. قتل مسلحان آخران مزعومان خلال مداهمة في مدينة بالضفة الغربية يوم الخميس.

ليلة الأحد، ألقى ضباط سريون من وحدة “يمام” لمكافحة الإرهاب التابعة للشرطة القبض على فلسطيني يشتبه في أنه كان يخطط لهجوم على الطريق 6 السريع.

جاء التصعيد في القتال مع بدء شهر رمضان – والذي غالبا ما يكون فترة توتر شديد في إسرائيل والضفة الغربية.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال