اطلاق صاروخين من غزة بإتجاه إسرائيل بعد قصف سلاح الجو أهدافا تابعة لحماس
بحث

اطلاق صاروخين من غزة بإتجاه إسرائيل بعد قصف سلاح الجو أهدافا تابعة لحماس

لا اصابات نتيجة الصواريخ؛ تأتي الهجمات الإسرائيلية ردا على موجة بالونات حارقة ادت الى اشعال حرائق كبيرة في منطقة اشكول

صورة توضيحية: صواريخ تطلق من قطاع غزة باتجاه اسرائيل، 25 مارس 2019 (Said Khatib/AFP)
صورة توضيحية: صواريخ تطلق من قطاع غزة باتجاه اسرائيل، 25 مارس 2019 (Said Khatib/AFP)

اطلق مسلحون فلسطينيون في قطاع غزة صاروخين على الأقل باتجاه جنوب اسرائيل صباح الخميس، قال الجيش. وسقط الصاروخين في منطقة خالية، ولم ترد أنباء عن وقوع اصابات.

وجاء اطلاق الصواريخ بعد قصف طائرات اسرائيلية قاعدة تابعة لحماس في شمال قطاع غزة حوالي الساعة 3:30 صباحا الخميس ردا على موجة بالونات حارقة اطلقت باتجاه اسرائيل من القطاع في اليوم السابق، وتسببت بإندلاع حريقين على الأقل.

“في وقت سابق من اليوم، تم اطلاق بالونات حارقة ومتفجرة من قطاع غزة”، قال الجيش. “ردا على ذلك، قصفت طائرات عسكرية اسرائيلية خلال الليل عدة اهداف ارهابية في مجمع عسكري تابع لحماس في شمال قطاع غزة”.

وقال الجيش الإسرائيلي انه يحمل حركة حماس، الحاكمة لقطاع غزة، مسؤولية كل العنف الصادر من القطاع.

ولم ترد أنباء عن وقوع اصابات في صفوف الفلسطينيين خلال القصف.

صورة توضيحية: انفجار ناتج عن غارات جوية إسرائيلية في مدينة غزة، فجر الجمعة، 15 مارس، 2019. الطائرات الحربية الإسرائيلية هاجمت اهدافات في جنوب قطاع غزة فجر الجمعة ردا على إطلاق صاروخين باتجاه مدينة تل أبيب. (AP Photo/Adel Hana)

وفي الساعة 5:37 صباحا، انطلقت صفارات انذار في بلدتي الوميم وناحال عوز في منطقة شاعار هنيغيف. وقال الجيش انه كشف اطلاق صاروخين باتجاه اسرائيل. وقال ناطق بإسم مجلس شاعار هنيغيف الإقليمي أن الصواريخ سقطت على ما يبدو في مناطق خالية بدون التسبب بإصابات.

وجاء القصف الإسرائيلي في اعقاب اندلاع حريقين في منطقة اشكول الجنوبية مساء الأربعاء، نتيجة بالونات حارقة اطلقت من قطاع غزة، قال جهاز الإطفاء.

واندلع الحريق الأكبر بينهما في حقل يقع بين حديقة اشكول الوطنية وكيبوتس اوريم، وانتشرت النيران في انحاء المراعي ووصلت حرش، بحسب الناطق بإسم جهاز الاطفاء ايلي كوهن.

وقامت طواقم من جهاز الإطفاء والإنقاذ، الصندوق الوطني اليهودي وهيئة الاحراش بإخماد النيران. وبعد اخمادها، وجد محققو حرائق انها نتجت عن بالونات حارقة اطلقت من غزة.

“الجيش يأخذ جميع محاولات أذية المواطنين الإسرائيليين على محمل الجد، وسوف يتابع باتخاذ خطوات ضد هذه الأعمال الإرهابية”، قال الجيش.

واندلعت النيران وسط تصعيد بالتوترات بين اسرائيل وحركات مسلحة في القطاع، بعد اطلاق صاروخ من القطاع الساحلي، سقط في البحر امام شواطئ اسرائيل مساء الإثنين.

حريق في منطقة اشكول في جنوب اسرائيل، 1 مايو 2019 (Tzvika Korbeshi/Eshkol Regional Council)

وخلال اليوم، اطلق فلسطينيون عشرات البالونات الحارقة باتجاه اسرائيل من قطاع غزة.

وفي يوم الثلاثاء، اندلع حريق بالقرب من كيبوتس ناحال عوز في منطقة شاعار هنيغيف. ونتج الحريق عن بالون حارق اطلق من غزة اتجاه اسرائيل.

وأيضا يوم الثلاثاء، نشر الجيش الإسرائيلي بطاريات قبة حديدية للدفاع الصاروخي في انحاء البلاد، في اعقاب اطلاق صاروخ من غزة في الليل السابق، وقبل فترة يتوقع أن تكون متوترة في الأسابيع القريبة.

ويتوقع أن تشهد الأسابيع القادمة توترات، لأنها تشمل بداية شهر رمضان الكريم، مسابقة يوروفيجن الغنائية الدوية في تل ابيب، يوم الذكرى والاستقلال الإسرائيلي، والذكرى الأولى لإفتتاح السفارة الأمريكية الجدلية في القدس.

بطارية ’القبة الحديدية’ بالقرب من تل أبيب، 15 يوليو، 2018. (Ben Dori/Flash90)

وفي اعقاب اطلاق الصاروخ يوم الاثنين، قلصت اسرائيل منطقة صيد الأسماك المتاحة أمام غزة من 15 ميلا بحريا الى 6 اميال حتى اشعار آخر. وإحدى الخطوات الأولى التي اتخذتها إسرائيل صمن اتفاق وقف اطلاق النار غير الرسمي مع الحركات في غزة كانت توسيع منطقة صيد الاسماك في غزة الى 15 ميلا بحريا – ما لم يشهده القطاع الساحلي منذ اكثر من عقد.

وقال الجيش الإسرائيلي يوم الثلاثاء أن الجهاد الإسلامي “اطلق عمدا” الصاروخ من شمال قطاع غزة بمحاولة لإحباط المبادرات الجارية للحفاظ على وقف اطلاق النار.

وبينما لم يتم وقف العنف تماما عند حدود غزة منذ بدء تطبيق وقف اطلاق النار في الشهر الماضي، لا زال هناك هدوء نسبي.

وقد هددت الحركات في القطاع بإحياء المظاهرات الحدودية في حال عدم تنفيذ اسرائيل التزاماتها بحسب الاتفاق.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال