إسرائيل في حالة حرب - اليوم 195

بحث

استطلاع يظهر أن إحساس مواطني إسرائيل العرب كجزء من الدولة وصل إلى أعلى مستوى له منذ 20 عاما

70٪ من العرب و94٪ من اليهود يقولون إنهم يشعرون بأنهم جزء من الدولة ومشاكلها؛ لكن وجهات النظر حول المستقبل تتباين، حيث أعرب 72٪ منه اليهود عن تفاؤلهم مقابل 27٪ من العرب فقط

أرشيف: نشطاء يعملون معًا في مركز عمليات عربي يهودي مشترك في رهط لمساعدة الإسرائيليين المتضررين من الحرب، أكتوبر 2023. (Social media)
أرشيف: نشطاء يعملون معًا في مركز عمليات عربي يهودي مشترك في رهط لمساعدة الإسرائيليين المتضررين من الحرب، أكتوبر 2023. (Social media)

أظهرت دراسة جديدة أن نسبة العرب في اسرائيل الذين يشعرون بالقرب مع الدولة ارتفعت بشكل كبير منذ اندلاع الحرب مع حماس في 7 أكتوبر.

وجد الاستطلاع الذي أجراه المعهد الإسرائيلي للديمقراطية الإسرائيلي أن نسبة اليهود والعرب الذين قالوا إنهم يشعرون بأنهم جزء من دولة إسرائيل ومشاكلها وصلت إلى أعلى مستوى لها منذ 20 عاما، عند 94٪ و70٪ تباعا. بين العرب بلغت النسبة في شهر يونيو 48٪.

على العكس من ذلك، تباينت النتائج بين اليهود والعرب فيما يتعلق بتفاؤلهم بشأن مستقبل البلاد، حيث بلغت نسبة العرب أدنى مستوى لها منذ 5 أشهر، بنسبة 27٪. في حين وصلت بين اليهود إلى أعلى مستوى لها منذ خمسة أشهر بنسبة 72٪ – مقارنة بـ 52٪ في يونيو، وسط الصراع الداخلي حول التعديلات القضائية المثير للجدل التي دفعت بها الحكومة، وبارتفاع طفيف عن معدل 65٪-68٪ في منتصف أكتوبر، بعد وقت قصير من هجوم حماس.

وردا على سؤال حول تقييمهم لمرونة المجتمع الإسرائيلي، قال 90٪ من اليهود و58٪ من العرب إنها مرتفعة.

كما وجد الاستطلاع أن غالبية الإسرائيليين (61٪) يعتقدون أن تركيز الحكومة على جهودها المثيرة للجدل لإصلاح القضاء لعب جزءا في قرار حماس إطلاق هجومها، وأثر على جاهزية البلاد له.

ردا على سؤال عما إذا كان على إسرائيل التفاوض فورا من أجل إطلاق سراح أكثر من 240 شخصا مختطفين في غزة، قال 38٪ أنه ينبغي عليها ذلك، لكن مع مواصلة القتال، بينما قالت نسبة بلغت 22٪ أنه لا ينبغي عليها التفاوض، وقال 21٪ أنه يجب أن تفعل ذلك حتى لو كان يعني وقف الحملة العسكرية، في حين قال 10٪ أنه لا ينبغي عليها التفاوض الآن، ولكن يمكنها فعل ذلك عندما ينتهي القتال، بينما قال 9٪ إنهم لا يعرفون.

أرشيف: نشطاء يعملون معًا في مركز عمليات عربي يهودي مشترك في رهط لمساعدة الإسرائيليين المتضررين من الحرب، أكتوبر 2023. (Social media)

في الهجوم الذي شنته حماس في 7 أكتوبر على جنوب إسرائيل، تسلل الآلاف من المسلحين الحدود إلى الأراضي الإسرائيلية وقتلوا نحو 1200 شخص، واختطفوا أكثر من 240 آخرين. منذ ذلك الحين شنت إسرائيل حربا على حماس. وتدعي الحركة أن أكثر من 11 ألف شخص قُتلوا في القطاع، وهي أرقام لا يمكن التحقق منها.

تم إجراء استطلاع المعهد الإسرائيلي للديمقراطية عبر الإنترنت وعبر الهاتف في الفترة من 5 إلى 6 نوفمبر. وكان الحد الأقصى لخطأ أخذ العينات ±4.04٪ عند مستوى ثقة بلغ 95٪.

اقرأ المزيد عن