استطلاع يتوقع فشل 7 أحزاب صغيرة بتجاوز العتبة الإنتخابية
بحث

استطلاع يتوقع فشل 7 أحزاب صغيرة بتجاوز العتبة الإنتخابية

يؤكد الاستطلاع احتمال اندماج بعض الأحزاب قبل الموعد النهائي في 4 فبراير؛ لم يتوقع ان يتمكن نتنياهو أو خصومه تشكيل ائتلاف

عضوا الكنيست أورلي ليفي أبيكاسيس (يسار) وعمير بيرتس، في حدث لتحالف أحزاب ’العمل غيشر ميرتس’ عقب الانتخابات في تل أبيب، 2 مارس، 2020.  (Avshalom Sassoni/Flash90)
عضوا الكنيست أورلي ليفي أبيكاسيس (يسار) وعمير بيرتس، في حدث لتحالف أحزاب ’العمل غيشر ميرتس’ عقب الانتخابات في تل أبيب، 2 مارس، 2020. (Avshalom Sassoni/Flash90)

أشار استطلاع نُشر يوم الثلاثاء إلى أن سبعة أحزاب سياسية صغيرة برئاسة سياسيين ومسؤولين معروفين لن تتجاوز العتبة الانتخابية إذا أجريت الانتخابات اليوم، مما يزيد من حدة الانقسام الحالي في المشهد السياسي الإسرائيلي، ومع توقع اندماج عدة احزاب خلال الأسابيع المقبلة.

ويشمل ذلك حزب العمل اليساري، حزب موشيه يعلون “تيليم” (يمين الوسط)، “الاتحاد الوطني” اليميني بزعامة بتسلئيل سموتريتش، “غيشر” (يمين الوسط) بزعامة أورلي ليفي أبيكاسيس، “تنوفا” (يسار الوسط) بقيادة عوفر شيلاح، “عوتسما يهوديت” بزعامة إيتامار بن غفير اليميني المتطرف، و”الحزب الاقتصادي الجديد” بقيادة يارون زليخا.

ومن المتوقع أن تندمج بعض هذه الأحزاب مع احزاب أخرى قبل الموعد النهائي في 4 فبراير. وستجرى الانتخابات يوم 23 مارس.

منح استطلاع القناة 12 أكبر عدد من المقاعد لحزب الليكود بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (29)، يليه حزب “الأمل الجديد” لجدعون ساعر (16)، “يمينا” بزعامة نفتالي بينيت (13)، “يش عتيد” بزعامة يائير لابيد (13)، القائمة المشتركة (10)، شاس (8)، يهدوت هتوراة (8)، يسرائيل بيتينو (7)، “الإسرائيليون” بزعامة رون حولداي (6)، ميرتس (5)، وأزرق أبيض (5).

عضو حزب ’عوتسما يهوديت’، إيتمار بن غفير (يمين) ورئيس حزب ’الاتحاد الوطني’، بتسلئيل سموتريتش، خلال حدث انتخابي في بات يام، 6 أبريل، 2019. (Flash90)

وتشير الأرقام إلى أن تحالف الأغلبية من المرجح أن يكون بعيد المنال لكل من نتنياهو وخصومه، مما قد يؤدي الى انتخابات أخرى، الخامسة منذ أبريل 2019.

واختبر الاستطلاع أيضًا عدد المقاعد التي سيفوز بها حزبي “يمينا” و”الأمل الجديد” إذا خاضا الانتخابات بقائمة مشتركة. ويتحدى كلا الحزبين اليمينيين قيادة نتنياهو، وتعهد زعيم “الأمل الجديد” ساعر بعدم الانضمام إلى ائتلاف برئاسة نتنياهو.

وأعطى الاستطلاع الحزب المشترك الافتراضي 25 مقعدًا، أي أقل بأربعة مقاعد من خوضهما الانتخابات بشكل مستقل.

ووجد أيضا أنه إذا اندمجت جميع أحزاب يسار الوسط، فستفوز هذه القائمة بـ 28 مقعدا، مقابل 30 مقعدا لليكود.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو (يسار) يتحدث إلى وزير التعليم آنذاك جدعون ساعر لدى وصولهما إلى الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء في القدس، 26 أغسطس 2012 (AP Photo / Uriel Sinai / Getty Images، Pool، File)

وتم إجراء الاستطلاع يوم الثلاثاء من قبل معهد “ميدغام” بين 508 مستجيبين يشكلون عينة تمثيلية من البالغين الإسرائيليين، وتم إجراء المسح عبر الإنترنت والهاتف. وبلغ هامش الخطأ 4.4%.

وفي حين أن استطلاعات الرأي تجرى بشكل شبه يومي في إسرائيل في الأشهر التي تسبق الانتخابات، ولا يعتقد أنها موثوق منها للغاية، إلا أن اجمالي الاستطلاعات يمكن أن تكون بمثابة مقياس عام للمناخ السياسي والاتجاه المحتمل التصويت.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال