ارتفاع عدد حالات الإصابة بكورونا يوم الإثنين إلى 501 في أعلى حصيلة يومية منذ شهر مارس
بحث

ارتفاع عدد حالات الإصابة بكورونا يوم الإثنين إلى 501 في أعلى حصيلة يومية منذ شهر مارس

حالات الإصابة بالكوفيد مستمرة بالارتفاع ولكن عدد الحالات الخطيرة انخفض بشكل طفيف؛ أكثر من 20 ألف شخص تلقوا تطعيمات

إسرائيليون ، بعضهم يرتدي الكمامات، يسيرون في سوق الكرمل في تل أبيب، 5 يوليو، 2021. (Miriam Alster / Flash90)
إسرائيليون ، بعضهم يرتدي الكمامات، يسيرون في سوق الكرمل في تل أبيب، 5 يوليو، 2021. (Miriam Alster / Flash90)

أعلنت وزارة الصحة يوم الثلاثاء عن ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا اليومي إلى 500 حالة في اليوم السابق، حيث يبدو أن الانتشار المتجدد لكوفيد-19 في إسرائيل يتسارع بشكل أكبر.

وفقا لبيانات الوزارة، تم تأكيد 501 إصابة جديدة يوم الاثنين، وهي المرة الأولى التي يتجاوز فيها عدد الإصابات اليومية 500 حالة منذ 26 مارس. كما ارتفع الرقم بشكل ملحوظ عن الأيام القليلة الماضية، عندما بلغت الإصابات الجديدة حوالي 300 حالة.

وكان ما يقرب من نصف الحالات الجديدة بين طلاب المدارس، وفقا لموقع “واينت” الإخباري.

ورفعت هذه الأرقام عدد الحالات النشطة إلى 2901 حالة، مع تأكيد 843,611 إصابة في إسرائيل منذ بداية الوباء.

من بين ما يقرب من 73,000 فحص كورونا تم إجراؤه يوم الاثنين، أظهرت 0.7% نتائج إيجابية، على غرار المعدل في الأيام الأخيرة.

وقالت وزارة الصحة إن هناك 73 شخصا دخلوا المستشفى بسبب مضاعفات كورونا، من بينهم 33 شخصا في حالة خطيرة، في انخفاض طفيف عن اليوم السابق.

وبقيت حصيلة وفيات كورونا ثابتة عند 6429 وفاة.

فتاة إسرائيلية تتلقى جرعة من لقاح فايزر-بيونتك لفيروس كورونا من مسعف في نجمة داود الحمراء كجزء من حملة تطعيم بقيادة بلدية تل أبيب يافا، 5 يوليو، 2021. (Jack Guez / AFP)

بموجب نظام “الإشارة الخضراء” الذي تتبعه الوزارة لقياس انتشار المرض في المدن والبلدات المختلفة، أصبحت مستوطنة معالية أدوميم “حمراء”،  مما يدل على أعلى مستوى للإصابة. ولم يتم إدراج أي بلدات على أنها “حمراء” يوم الاثنين.

في تغييرات أخرى، تم تخفيض تصنيف مدينة تل أبيب من “أصفر” إلى “برتقالي”، حيث استمرت الحالات في الارتفاع في المدينة الساحلية.

أظهرت أرقام الوزارة أيضا أن أكثر من 20 ألف شخص تلقوا لقاحا لفيروس كورونا يوم الاثنين، منهم أكثر من 2800 حصلوا على جرعتهم الثانية. من بين سكان إسرائيل البالغ عددهم 9.3 مليون نسمة، حصل 5,663,255 شخصا على جرعة واحدة على الأقل، وتلقى 5,180,662 كلتا الجرعتين.

يوم الثلاثاء، أعلن حرس الكنيست عن تشخيص إصابة المساعدة البرلمانية لعضو الكنيست رام شيفع بكوفيد-19 بعد تواجده في مبنى البرلمان يوم الأحد.

وذكر البيان إن الأشخاص الذين تم تطعيمهم والذين كانوا على تواصل وثيق معها ليسوا مضطرين إلى الحجر الصحي، لكنهم أُوصوا بالخضوع لاختبار كوفيد-19 في غضون 72 ساعة. طُلب من الأشخاص غير المتطعمين الذين قابلوا المساعدة عدم الحضور إلى العمل حتى تصدر وزارة الصحة أوامر أخرى.

وكان من المقرر أن يجتمع مجلس الوزراء بشأن فيروس كورونا مساء الثلاثاء لبحث سلسلة من القيود الجديدة وسط ارتفاع حالات الإصابة الجديدة. يُعزى عودة ظهور كورونا في إسرائيل إلى حد كبير إلى انتشار متغير “دلتا”، الذي تم اكتشافه لأول مرة في الهند ويعتقد أنه معدي أكثر بمرتين من سلالة كورونا الأصلية.

وقال وزير الصحة نيتسان هوروفيتس يوم الثلاثاء خلال مؤتمر في جامعة بن غوريون إن إسرائيل تحاول محاربة الفيروس مع تجنب “الذعر” وإبقاء القيود عند الحد الأدنى لتمكين استمرار الحياة شبه الطبيعية.

وقال هوروفيتس: “نحن ندرك أن فيروس كورونا لن يختفي قريبا ، وأن نوعا آخر سيظهر بعد سلالة دلتا. سيتعين علينا أن نتعلم كيف نتعايش مع كوفيد-19 والتحكم في حالات الاعتلال. السياسة التي أسعى إلى تنفيذها لا تتطلع فقط إلى بضعة أسابيع مقبلة بل إلى عام في المستقبل”.

يوم الإثنين، أصدرت وزارة الصحة بيانات تظهر أن لقاح “فايزر-بيونتك” يمنع إلى حد كبير دخول المستشفى والحالات الخطيرة، لكنه أقل فعالية بشكل ملحوظ في منع انتشار متغير دلتا.

وفقا للوزارة، انخفضت فعالية لقاح “فايزر” في الوقاية من أعراض كوفيد بنحو 30 نقطة مئوية إلى 64%، كما يتضح من انتشار متغير “دلتا”. وتظهر البيانات أنه خلال شهر مايو، عندما كانت السلالة أقل انتشارا، كان اللقاح فعالا بنسبة 94.3%.

ومع ذلك، أظهرت البيانات أيضا أن اللقاح لا يزال فعالا للغاية في منع الأعراض الخطيرة ودخول المستشفى. وبلغت هذه النسبة 98.2% خلال مايو، في حين بلغت خلال شهر يونيو 93%.

قوارير لقاح فايزر-بيو نتك لفيروس كورونا تظهر في مركز تطعيم متنقل لنجمة داوود الحمراء في تل أبيب، 5 يوليو، 2021. (Jack Guez / AFP)

وسط ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء البلاد، أصدر رئيس الوزراء نفتالي بينيت وهوروفيتس تعليمات لوزارة الصحة يوم الاثنين للدفع بدراستين طبيتين حول الحاجة إلى جرعة لقاح ثالثة ضد فيروس كورونا، قالا إنهما ستوفران لصانعي القرار “معلومات ضرورية”.

وقالت وزارة الصحة يوم الإثنين إنها ستوصي الإسرائيليين الذين يعانون من نقص المناعة بأخذ جرعة ثالثة من لقاح “فايزر”، على الرغم من أن شركة الأدوية لم تصدر توصياتها بعد بشأن اللقاح المعزز، لكن الوزارة صرحت أنها لن تقدم توصية مماثلة لعامة السكان.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال