ارتفاع اصابات كورونا لأكثر من 12 ألف حالة لأول مرة منذ نحو شهر
بحث

ارتفاع اصابات كورونا لأكثر من 12 ألف حالة لأول مرة منذ نحو شهر

ارتفاع معدل انتقال العدوى إلى 1.23 لكن عدد الحالات الخطيرة لا يزال مستقرا، وسط مخاوف من عودة ظهور الوباء

إجراء فحوصات للكشف عن كوفيد-19 في مركز فحوصات في ساحة هبيما بتل أبيب، 4 يناير، 2022. (Tomer Neuberg / Flash90)
إجراء فحوصات للكشف عن كوفيد-19 في مركز فحوصات في ساحة هبيما بتل أبيب، 4 يناير، 2022. (Tomer Neuberg / Flash90)

لأول مرة منذ نحو شهر، ارتفع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى أكثر من 12 ألفا، بحسب معطيات نشرتها وزارة الصحة يوم الإثنين.

بحسب الوزارة، تم تشخيص 12,869 إصابة جديدة في اليوم السابق، وهو العدد الأعلى للحالات اليومية منذ 22 فبراير، عندما تم تسجيل 12,153 حالة جديدة.

وواصل عدد التكاثر الأساسي – معدل انتقال فيروس كورونا – ارتفاعه مؤخرا وبلغ 1.23.

يمثل معدل انتقال العدوى عدد الأشخاص الذين تنتقل إليهم العدوى من كل مريض مؤكد، أي عدد فوق 1 يدل على أن الوباء آخذ بالازدياد.

وأثار الارتفاع الأخير في عدد الحالات المخاوف من تفشي جديد للجائحة، بعد أسابيع من قيام إسرائيل برفع جميع القيود التي فرضتها تقريبا.

وبلغ العدد الإجمالي للحالات النشطة في البلاد 49,349 حالة يوم الاثنين. واستقر عدد الحالات الخطيرة، التي تتخلف بشكل عام عن الاتجاهات في عدد الحالات اليومية، عند 328 حالة، 143 منها على أجهزة التنفس الاصطناعي. وبلغت حصيلة الوفيات 10,431.

طاقم طبي في قسم كورونا في مستشفى شعاري تسيديك بالقدس، 09 فبراير، 2022. (Olivier Fitoussi / Flash90)

وقالت عالمة الأوبئة في الجامعة العبرية أورا بالتيئل لـ”تايمز أوف إسرائيل” يوم الأحد إن “هذا الارتفاع في عدد الحالات يحدث على الأرجح بسبب BA.2″، في إشارة إلى متحور فرعي من “أوميكرون”. “تأثر هذا أيضا بحقيقة وجود قيود أقل الآن”.

يُعتقد أن BA.2 أكثر عدوى من أوميكرون الأصلي ، ولكن من غير الواضح ما إذا كان يتسبب بحالات أكثر خطورة.

كما أشارت بالتيئل إلى أن إسرائيل احتفلت مؤخرا بعيد المساخر (بوريم)، والذي شهد العديد من التجمعات، ويوم الأحد احتشد مئات آلاف الأشخاص في جنازة الزعيم الحريدي الحاخام حاييم كانيفسكي.

خلال اجتماع تقييمي في وزارة الصحة يوم الأحد، قرر المسؤولون تأجيل أي إغلاق مخطط لمنشآت الفحوصات وإبقاء جميع المراكز السبعين التي تعمل حاليا مفتوحة، حسبما أفاد موقع “واللا” الإخباري.

في الأسبوع الماضي، أعلن رئيس الوزراء نفتالي بينيت أن إسرائيل ستبقي على فرض ارتداء الكمامات في الأماكن المغلقة لشهر آخر على الأقل. معظم أوامر الصحة العامة الأخرى المتعلقة بكوفيد تم إلغاؤها.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال