إسرائيل في حالة حرب - اليوم 237

بحث

اختفاء مدون سعودي مؤيد لإسرائيل عن الإنترنت أثناء زيارة وزير الإتصالات شلومو كرعي إلى السعودية

محمد سعود، الذي كان يدعو إلى التطبيع ويدعم بقوة رئيس الوزراء نتنياهو لسنوات، يختفي قبل لقاء وزير إسرائيلي زائر؛ إلغاء الأحداث الإعلامية المخططة

المدون السعودي محمد سعود يتحدث إلى التلفزيون الإسرائيلي في 28 سبتمبر، 2023. (Screenshot: X; used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)
المدون السعودي محمد سعود يتحدث إلى التلفزيون الإسرائيلي في 28 سبتمبر، 2023. (Screenshot: X; used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)

اختفى المدون السعودي البارز المؤيد لإسرائيل محمد سعود هذا الأسبوع قبل اجتماع مخطط له مع وزير إسرائيلي وقبل ظهوره المقرر على التلفزيون الإسرائيلي، مما أدى إلى تكهنات بأنه ربما تم اعتقاله من قبل السلطات في الرياض.

ويدعم سعود، وهو مؤيد صريح لإسرائيل ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، التطبيع الإسرائيلي السعودي علنا منذ سنوات على حسابه على موقع X (تويتر سابقا).

كما أن سعود، الذي يتحدث بعض العبرية، روج باستمرار لرسائل مؤيدة لنتنياهو وعزز ادعاءاته ضد خصومه السياسيين. حتى أنه التقى نتنياهو في إسرائيل عام 2019، خلال زيارة أثارت ردود فعل عنيفة من العالم العربي. وشوهد سعود آخر مرة وهو يتحدث مع نتنياهو في مكالمة هاتفية الأسبوع الماضي روج لها رئيس الوزراء على وسائل التواصل الاجتماعي.

واسم المستخدم على حسابه على تويتر مكتوب بالعبرية والعربية، ويتضمن حسابه رمزا للعلم الإسرائيلي وعبارة “فقط بيبي!”، في إشارة إلى لقب نتنياهو.

لكن حتى صباح الخميس، لم يقم سعود بالتغريد أو الظهور علنا منذ صباح الثلاثاء، عندما نشر لقطات لوزير الاتصالات شلومو كرعي وهو يصلي في الرياض خلال زيارة رسمية تاريخية للمملكة، أياما بعد أن أصبح وزير السياحة حاييم كاتس أول وزير إسرائيلي يقوم بزيارة علنية للبلاد.

ويرأس كرعي وفدا إسرائيليا إلى المؤتمر الاستثنائي للاتحاد البريدي العالمي لعام 2023، بينما تقترب إسرائيل والسعودية من التوصل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بوساطة الولايات المتحدة والذي، إذا تم تحقيقه، سيمثل اختراقا تاريخيا لمكانة إسرائيل في الشرق الأوسط.

وزير الاتصالات شلومو كرعي (يمين) خلال صلاة صباحية في الرياض، المملكة العربية السعودية، 3 أكتوبر، 2023. (Spokesman’s Office, Communications Ministry)

وتحدث كرعي، الذي رافقه رئيس لجنة الاقتصاد في الكنيست دافيد بيتان، في المؤتمر يوم الأربعاء وكان من المقرر أن يلتقي بالسفير الأمريكي لدى السعودية مايكل راتني وشخصيات عالمية أخرى، بما في ذلك وزير الاتصالات التركي، وفقا لمكتبه.

وقال مكتب كرعي أيضا يوم الثلاثاء إن الوزير تلقى دعوة لزيارة عريشة – التي يبنيها اليهود تقليديا خلال عيد العرش – في منزل سعود. وأضاف مكتب كرعي أنه من المتوقع أن يقبل الوزير الدعوة، لكن لم ترد أنباء عن مثل هذا اللقاء حتى يوم الخميس.

وكان من المتوقع أن يظهر سعود مساء الأربعاء في برنامج “The Patriots”، وهو برنامج على القناة 14 المؤيدة لنتنياهو، والذي ظهر فيه عدة مرات. وشارك سعود في البرومو الترويجي للبرنامج، حيث صور نفسه وهو يقول: “أخيرا سيحصل! سأكون معكم”، وروج لظهوره المخطط له على صفحته في موقع X.

لكن لم يشارك سعود في البرنامج في نهاية الامر، وتم إلغاء العديد من المقابلات الإعلامية الأخرى المقررة، وفقا لتقارير وسائل الإعلام العبرية.

وعلى الرغم من عدم وجود معلومات مؤكدة، افترض البعض على وسائل التواصل الاجتماعي أنه اعتقل من قبل السلطات السعودية، التي قد تكون غير راضية عن حضوره المتزايد على وسائل التواصل الاجتماعي أو عن نيته مقابلة الوزير الإسرائيلي، مما يمكن أن يصوره على أنه ممثل رسمي للسعودية.

اقرأ المزيد عن