إسرائيل في حالة حرب - اليوم 256

بحث

اتقلاب قارب في بحيرة إيطالية كان على متنه أفراد أمن إسرائيليين وإيطاليين

تم إجلاء 18 ناجيًا قيل إنهم من عناصر المخابرات السابقين أو الحاليين من الفنادق والمستشفيات؛ طائرة عسكرية تخلي 10 أشخاص إلى إسرائيل؛ ورد أن إيطاليا لا تعتقد أن الحادث متعمد

صورة نشرها عناصر الإطفاء الإيطاليون، تظهر طائرة هليكوبتر تبحث عن الركاب المفقودين بعد انقلاب قارب سياحي في عاصفة في بحيرة ماجوري الإيطالية، في منطقة لومباردي الشمالية، 28 مايو 2023 (Vigili Del Fuoco via AP)
صورة نشرها عناصر الإطفاء الإيطاليون، تظهر طائرة هليكوبتر تبحث عن الركاب المفقودين بعد انقلاب قارب سياحي في عاصفة في بحيرة ماجوري الإيطالية، في منطقة لومباردي الشمالية، 28 مايو 2023 (Vigili Del Fuoco via AP)

ذكرت وسائل إعلام إيطالية يوم الثلاثاء أن عشرة إسرائيليين نجوا من انقلاب قارب في بحيرة إيطالية في نهاية الأسبوع أعيدوا إلى البلاد على متن طائرة عسكرية، وسط تقارير تفيد بأن معظم من كانوا من عناصر المخابرات السابقين أو الحاليين من دولتين على الأقل.

انقلب قارب سياحي في بحيرة ماجوري الإيطالية يوم الأحد نتيجة رياح قوية، مما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص من بينهم إسرائيلي يبلغ من العمر 50 عاما.

وكان ثمانية عشر من أصل 20 ناجيا من الحادثة عملاء سابقين أو حاليين وتم إجلاؤهم من المستشفيات والفنادق “حتى لا يتركوا أثرا”، وفقا للتقارير الإيطالية، التي نقلها موقع “والا” الإخباري يوم الثلاثاء.

ولم يتم توضيح جنسياتهم.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية يوم الإثنين إن الإسرائيلي المتوفي، الذي لم يتم الكشف عن اسمه، هو أيضا “عنصر سابق في قوات الأمن”.

وتقاعد الرجل عن العمل مؤخرا، وفقا لأخبار القناة 12.

وقالت أجهزة الأمن الإيطالية إن اثنين من الضحايا الآخرين كانا إيطاليين – رجل يبلغ من العمر 62 عاما وامرأة تبلغ من العمر 53 عاما – وكانا يعملان في أجهزة المخابرات.

وقالت في بيان إنهما “ينتميان إلى جهاز الاستخبارات وكانا في المنطقة للمشاركة في حفل تم تنظيمه بمناسبة عيد ميلاد أحد المشاركين”.

وذكرت تقارير إعلامية أن الضحية الرابعة كانت مواطنة روسية تبلغ من العمر 50 عاما، شريكة قبطان القارب.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن الإسرائيلي المتوفى أصبح صديقا للضباط الإيطاليين بعد أن تعرفوا عليه من خلال عملهم.

وانقلب القارب، الذي ورد أنه تم استئجاره لحفل عيد ميلاد، في بحيرة ماجوري الإيطالية يوم الأحد وسط رياح قوية.

وقال رئيس منطقة لومبارديا أتيليو فونتانا الأحد إن “زوبعة” تسببت في انقلاب القارب الذي يبلغ طوله 16 مترا.

وبحسب ما ورد، قال المحققون الإيطاليون إنهم يعتقدون أن القارب انقلب في حادث ناجم عن تغير مفاجئ في الطقس.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية أن نحو 20 ناجيا انتشلتهم قوارب أخرى أو تمكنوا من السباحة إلى الشاطئ.

ساهمت وكالة فرانس برس في إعداد هذا التقرير

اقرأ المزيد عن