إيران تهدد بتلقين إسرائيل ’درسا’ اذا استمرت بتنفيذ غاراتها الجوية على سوريا
بحث

إيران تهدد بتلقين إسرائيل ’درسا’ اذا استمرت بتنفيذ غاراتها الجوية على سوريا

مسؤول أمني كبير في طهران يقول إنه سيتم استخدام ’إجراءات متوقعة’ كرادع لمنع هجمات مستقبلية على حليفة إيران

أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، في طهران، إيران، 17 يناير، 2017.  (Ebrahim Noroozi/AP)
أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، في طهران، إيران، 17 يناير، 2017. (Ebrahim Noroozi/AP)

حذر مسؤول دفاع إيراني كبير يوم الثلاثاء من أن بلاده سترد على إسرائيل اذا استمرت الأخيرة في تنفيذ غاراتها الجوية على سوريا.

وأطلق أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، تهديداته في الوقت الذي أجرى فيه محادثات مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم، الذي يقوم بزيارة إلى طهران.

وقال شمخاني، بحسب وكالة “رويترز” التي نقلت تصريحه عن وكالة الأنباء الإيرانية “فارس”: ”إذا استمرت هذه الأعمال، فسوف يتم تفعيل الإجراءات المتوقعة للردع والرد بشكل حازم ومناسب بحيث يكون درس عبرة لحكام إسرائيل الكذابين والمجرمين“.

وجاءت هذه التصريحات في أعقاب سلسلة من الإهانات المتبادلة بين القادة الإسرائيليين والإيرانيين في الأسابيع الأخيرة وسط تصاعد التوترات على الحدود الإسرائيلية-السورية بين القوات الإسرائيلية والإيرانية.

في الأسبوع الماضي حذر شمخاني من أن حركة “حماس” في قطاع غزة ومنظمة “حزب الله” في لبنان جاهزتان لفتح أبواب “الجحيم” على الدولة اليهودية.

متحدثا في مؤتمر لتكنولوجيا الفضاء، قال شمخاني أن هناك “مئات الكيلومترات من الأنفاق التي تم حفرها تحت أقدام الإسرائيليين، وقوى المقاومة في غزة ولبنان لديها صواريخ عالية الدقة وهي على استعداد للرد على أي سلوك إسرائيلي أحمق بجحيم”.

وازدادت الاصطدامات بين إيران وإسرائيل في سوريا، حيث تحاول إسرائيل منع القوات الإيرانية من ترسيخ وجودها العسكري في البلاد.

وتعتبر إسرائيل ترسخ الوجود الإيراني في سوريا تهديدا كبيرا وفي السنوات الأخيرة نفذت مئات الغارات الجوية في سوريا ضد أهداف تابعة لإيران، التي تقاتل مع وكلائها في المنطقة وروسيا إلى جانب نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال