إسرائيل في حالة حرب - اليوم 289

بحث

إيران تزعم القبض على 14 عنصرا في “جماعة إرهابية” مرتبط بإسرائيل

مسؤول قضائي يقول إن الخلية خططت لتنفيذ اغتيالات "أفراد مختلفين"، دون تقديم تفاصيل إضافية

توضيحية: ضابط شرطة إيراني يسير في ميناء شهيد بهشتي في مدينة تشابهار الساحلية جنوب شرق إيران، 25 فبراير، 2019. (ATTA KENARE / AFP)
توضيحية: ضابط شرطة إيراني يسير في ميناء شهيد بهشتي في مدينة تشابهار الساحلية جنوب شرق إيران، 25 فبراير، 2019. (ATTA KENARE / AFP)

أفادت وسائل إعلام محلية اليوم الاثنين أن إيران اعتقلت 14 عضوا في “فريق إرهابي” تربطه صلات مزعومة بإسرائيل كان يخطط لتنفيذ اغتيالات في البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء “تسنيم” شبه الرسمية أن مسؤولا قضائيا أعلن أنه تم اعتقال الأشخاص الأربعة عشر في شمال غرب إيران  كانوا يخططون “لاغتيال أفراد مختلفين”، دون تقديم أي معلومات أخرى.

وتعلن إيران من حين لآخر عن احتجاز أشخاص تقول إنهم يتجسسون لصالح دول أجنبية، بما في ذلك الولايات المتحدة وإسرائيل، دون تقديم دليل يدعم مثل هذه المزاعم. وتخوض الجمهورية الإسلامية حرب ظلال مع الدولة اليهودية منذ سنوات، حيث تتهم طهران القدس بالوقوف وراء سلسلة من الهجمات والاغتيالات التي استهدفت برنامجها النووي، ونُفذت بالتعاون مع الولايات المتحدة.

في فبراير، زعمت إيران أنها اعتقلت “مرتزقة” نفذوا هجوم بطائرة مسيرة على منشأة دفاعية في مدينة أصفهان قبل شهر من ذلك.

هذا الأسبوع سيتوجه وزير الشؤون الإستراتيجية ردون ديرمر ومستشار الأمن القومي تساحي هنغبي إلى العاصمة الأمريكية واشنطن للقاء مسؤولين كبار ومناقشة التهديد الإيراني، وفقا لتقرير إعلامي أمريكي في موقع “أكسيوس” الإخباري في الأسبوع الماضي.

وقال مسؤول في مكتب رئيس الوزراء أنه لم يتم تحديد المواعيد بشكل نهائي بعد، في حين قال متحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض ل”أكسيوس” إنه لا يوجد ما يؤكده.

من الأرشيف: لقطة شاشة من مقطع فيديو لم يتم التحقق منه تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي يُقال إنه يُظهر انفجارا في منشأة دفاعية في أصفهان الإيرانية بعد غارة مزعومة بطائرة مسيرة، 28 يناير، 2023. (Used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)ا

ولقد حذر كل من رئيس أركان الجيش الإسرائيلي هرتسي هليفي وهنغبي الأسبوع الماضي من قدرات إسرائيل على ضرب المواقع النووية لطهران خلال تناولهما للمخاوف بشأن تقرير كشف عن أن إيران تبني منشأة نووية جديدة تحت الأرض من المحتمل أن تكون غير قابلة للاختراق بواسطة القنابل الأمريكية الخارقة للتحصينات.

وحذر هليفي الثلاثاء من أن “هناك تطورات سلبية محتملة في الأفق قد تدفع إلى اتخاذ إجراءات” ضد إيران.

وقال رئيس الأركان الإسرائيلي في مؤتمر استضافه معهد السياسة والاستراتيجية في جامعة رايخمان: “لقد حققت إيران تقدما في تخصيب اليورانيوم أكثر من أي وقت مضى”.

وأضاف: “لدينا قدرات وآخرون لديهم قدرات. لدينا القدرة على ضرب إيران. لسنا غير مبالين بما تحاول ايران بناءه من حولنا ومن الصعب على ايران أن تكون غير مبالية بالخط الذي نتخذه”.

هنغبي، الذي تحدث في المؤتمر أيضا، قال إن إسرائيل لم تفاجأ من التقارير بشأن الموقع النووي الجديد لإيران.

وأقر هنغبي قائلا: “بالطبع، يحد ذلك من القدرة على الهجوم”، لكنه أضاف أنه “لا يوجد مكان لا يمكن الوصول إليه”.

ورفض توضيح ما إذا كانت إسرائيل قادرة على ضرب مثل هذا الموقع بنجاح، أو ما إذا كانت الولايات المتحدة فقط لديها مثل هذه القدرات. وشدد هنغبي على أن إسرائيل تفضل أن يتم كبح برنامج إيران النووي باتفاق وليس برد عسكري – لكن القدس ستتخذ إجراءات إذا لزم الأمر.

اقرأ المزيد عن