إكتشاف أكبر معصرة للعنب وصناعة النبيذ من الفترة البيزنطية جنوب تل أبيب
بحث

إكتشاف أكبر معصرة للعنب وصناعة النبيذ من الفترة البيزنطية جنوب تل أبيب

يقول علماء الآثار إن المجمع الصناعي الذي يعود تاريخه إلى 1500 سنة كان قادرا على إنتاج مليوني لتر من النبيذ سنويا تم تسويقها في جميع أنحاء المنطقة

  • منظر جوي للمعصرة البيزنطية التي تم إكتشافها في يافني (Asaf Peretz / IAA)
    منظر جوي للمعصرة البيزنطية التي تم إكتشافها في يافني (Asaf Peretz / IAA)
  • منظر جوي للمعصرة البيزنطية التي تم إكتشافها في يافني (Asaf Peretz / IAA)
    منظر جوي للمعصرة البيزنطية التي تم إكتشافها في يافني (Asaf Peretz / IAA)
  • المعصرة البيزنطية التي تم اكتشافها في يافني (Yaniv Berman / IAA)
    المعصرة البيزنطية التي تم اكتشافها في يافني (Yaniv Berman / IAA)
  • تم العثور على جرة مع سدادة في معصرة بيزنطية في يافني (Yaniv Berman / IAA)
    تم العثور على جرة مع سدادة في معصرة بيزنطية في يافني (Yaniv Berman / IAA)
  • تم العثور على جرة مع سدادة في معصرة البيزنطية التي تم العثور عليها في يافني (Yaniv Berman / IAA)
    تم العثور على جرة مع سدادة في معصرة البيزنطية التي تم العثور عليها في يافني (Yaniv Berman / IAA)
  • أوعية لتخزين النبيذ في معصرة بيزنطية تم العثور عليها في يافني (Yaniv Berman / IAA)
    أوعية لتخزين النبيذ في معصرة بيزنطية تم العثور عليها في يافني (Yaniv Berman / IAA)

اكتشف علماء آثار في مدينة يافني جنوب مدينة تل أبيب مجمعا ضخما من معاصر النبيذ عمره 1500 سنة قادر على إنتاج مليوني لتر من النبيذ سنويا.

قالت سلطة الآثار الإسرائيلية يوم الإثنين إن المصنع يضم خمس معاصر للنبيذ، ومستودعات لتعتيق وتعبئة النبيذ، وأفران لصناعة قوارير من الطين التي تم تخزين النبيذ فيها.

يعود تاريخ الموقع إلى العصر البيزنطي، حوالي القرنين الرابع والخامس الميلاديين، وهو أكبر مجمع معروف من هذه الفترة.

اكتشف علماء الآثار القوارير الترابية السليمة وكذلك عشرات الآلاف من البقايا في المجمع، والتي تضمنت أيضا طرق إنتقال جيدة التخطيط بين المرافق المختلفة.

قال مديرو الحفريات إن حجم الموقع وقدرته على إنتاج مثل هذه الكمية الكبيرة من النبيذ باستخدام طرق الإنتاج اليدوية غير متوقعة.

وقال الدكتور إيلي حداد وليئات نداف-زيف والدكتور جون سيليجمان في بيان مشترك “فوجئنا باكتشاف مصنع متطور هنا يستخدم لإنتاج النبيذ بكميات تجارية. علاوة على ذلك، فإن الكوات الزخرفية على شكل محارة، والتي تزين المعاصر، تشير إلى الثروة الكبيرة لأصحاب المصانع”.

وأضافا “إن حساب الطاقة الإنتاجية لهذه المعاصر يظهر أنه تم تسويق ما يقرب من مليوني لتر من النبيذ كل عام، بينما يجب أن نتذكر أن العملية برمتها أجريت يدويا”.

نظرا لأن الماء في ذلك الوقت لم يكن غالبا معقما أو لذيذا جدا، كان شرب النبيذ في العصور القديمة شائعا جدا لكل من البالغين والأطفال. تمت إضافة النبيذ إلى الماء لتحسين مذاقه أو استبداله ببساطة بمياه الشرب.

منطقة نفايات في موقع معصرة يافني البيزنطية حيث تم إلقاء شظايا من الجرار (يانيف بيرمان / IAA)

غطت كل معصرة في موقع يافني مساحة تبلغ حوالي 225 مترا مربعا، مع أرضية مداس حيث يتم سحق العنب بأقدام محاطة بمقصورات وأوعية منفصلة لتخمير النبيذ وتخزينه.

أحواض تخزين النبيذ في المعصرة البيزنطية التي تم العثور عليها في يافني (يانيف بيرمان / IAA)

كان يوجد بين معابر النبيذ أربعة مستودعات كبيرة تستخدم لتعتيق النبيذ في قوارير طويلة تُعرف باسم ’جرار غزة’، والتي كانت تُصنع في الموقع في أفران كبيرة.

قالت سلطة الآثار أن “نبيذ غزة وعسقلان” كان يعتبر علامة تجارية عالية الجودة للنبيذ في العالم القديم، مع سمعة تجاوزت المنطقة المجاورة لمصانع النبيذ. وقال العلماء إن النبيذ كان يُسوق عبر موانئ عسقلان وغزة – ومن هنا جاء اسمه – ثم يُنقل عبر حوض البحر الأبيض المتوسط.

تم العثور على جرة مع سدادة في معصرة البيزنطية التي تم العثور عليها في يافني (Yaniv Berman / IAA)

كما كشفت الحفريات في يافني عن معاصر أقدم يعود تاريخها إلى الفترة الفارسية منذ حوالي 2300 سنة، حسبما ذكرت سلطة الآثار.

وقال علماء الآثار “يقال في الميشنا [التقاليد الشفهية اليهودية] أنه بعد دمار القدس سنة 70م، هاجرت القيادة اليهودية إلى يافني، وأن حكماء يافني عاشوا في كرم عنب ودرسوا التوراة. التنقيب يظهر استمرار وجود صناعة النبيذ في الموقع على مدى قرون عديدة”.

(من اليمين إلى اليسار) الدكتور جون سيليغمان وليئات نداف-زيف والدكتور إيلي حداد مع بعض أواني النبيذ الموجودة في معصرة النبيذ البيزنطية التي عثر عليها في يافني (سلطة الآثار الإسرائيلية)

سيتم تنظيم جولات في الموقع في المستقبل القريب قبل أن يتم تغطيته لحمايته من أمطار الشتاء، مع التسجيل المسبق المطلوب من خلال التواصل مع سلطة الآثار. وسيتم الحفاظ على الموقع وافتتاحه لاحقا كمتنزه أثري.

أوعية لتخزين النبيذ في معصرة بيزنطية تم العثور عليها في يافني (Yaniv Berman / IAA)
اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال