إصابة فتى عربي (12 عام) بجروح خطيرة بعد انفجار قنبلة يدوية في ساحة منزله
بحث

إصابة فتى عربي (12 عام) بجروح خطيرة بعد انفجار قنبلة يدوية في ساحة منزله

بشكل منفصل، اصيب اربعة اشخاص بينهم طفل يبلغ 11 عاما في حادث اطلاق نار في بلدة جنوب البلاد في وقت متأخر من يوم الخميس

منظر لمنازل في قرية صوانين البدوية غير المعترف بها في صحراء النقب جنوب اسرائيل، 8 يونيو 2021 (Hazem Bader / AFP)
منظر لمنازل في قرية صوانين البدوية غير المعترف بها في صحراء النقب جنوب اسرائيل، 8 يونيو 2021 (Hazem Bader / AFP)

قال مسعفون إن فتى عربي بدوي يبلغ من العمر 12 عاما أصيب بجروح خطيرة بعد أن انفجرت قنبلة يدوية لمسها في فناء منزله الخلفي صباح الجمعة.

حسب موقع “واينت” الإخباري، قالت أسرة الصبي انه قبل الانفجار كان يلعب بالقنبلة اليدوية.

وقالت خدمة الإسعاف نجمة داوود الحمراء أنه نُقل من بلدته في صحراء النقب إلى طريق سريع رئيسي بالقرب من مدينة ديمونا، ومن هناك نقله المسعفون إلى مركز سوروكا الطبي في بئر السبع.

ولم يصدر تعليق فوري من الشرطة على الحادث.

وعلى صعيد منفصل، أصيب أربعة أشخاص بينهم طفل يبلغ من العمر 11 عاما في حادث إطلاق نار في بلدة عرعرة النقب البدوية الجنوبية في ساعة متأخرة من مساء الخميس، حسبما أفاد مسعفون.

وقالت نجمة داؤود الحمراء إن شابا يبلغ من العمر 21 عاما في حالة خطيرة، في حين أن ثلاثة آخرين، بينهم الصبي، في حالة متوسطة. وتم نقلهم إلى مستشفى سوروكا.

وقالت الشرطة ان إطلاق النار كان جزء من نزاع مستمر بين العشائر المتناحرة في البلدة. وأن مشتبه به يبلغ من العمر 20 عاما اعتقل ليلا ومن المتوقع أن يمدد حبسه الاحتياطي يوم الجمعة.

قال مسؤولو سلطات إنفاذ القانون ان اثنين آخرين رهن الاعتقال حاليا بسبب الخلاف المستمر.

منظر عام لقرية تل عراد البدوية غير المعترف بها في صحراء النقب في اسرائيل، 24 فبراير 2021 (HAZEM BADER / AFP)

شهدت المجتمعات العربية في إسرائيل تصاعدا في أعمال العنف في السنوات الأخيرة، مدفوعة بشكل رئيسي، ولكن ليس حصريا، بالجريمة المنظمة. يلقي العرب الإسرائيليون باللوم على الشرطة، التي يقولون إنها فشلت في قمع المنظمات الإجرامية القوية وتتجاهل العنف إلى حد كبير، والذي يشمل الخلافات العائلية وحروب المافيا والعنف ضد النساء.

كما عانى المجتمع العربي من عقود من الإهمال.

وقالت “مبادرات إبراهيم”، المنظمة التي ترصد وتقوم بحملات ضد العنف في المجتمع العربي، ان 125 عربيا – وهو رقم قياسي على الإطلاق – قُتلوا في إسرائيل عام 2021 نتيجة العنف والجريمة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال