إصابة طفلتين جراء سقوطهما من نافذة حافلة في جنوب البلاد
بحث

إصابة طفلتين جراء سقوطهما من نافذة حافلة في جنوب البلاد

السائق يقول إن الطفلتين اتكأتا على نافذة سقطت من الحافلة؛ بحسب تقارير، السائق اختفى لعدة ساعات قبل أن يسلم نفسه، ويقول أنه لم يكن هاربا

نافذة الحافلة التي وقعت منها الطفلتان، مما أدى إلى إصابة إحداهما بجروح خطيرة وإصابة الأخرى بجروح متوسطة، 21 ديسمبر، 2021. (Israel Police)
نافذة الحافلة التي وقعت منها الطفلتان، مما أدى إلى إصابة إحداهما بجروح خطيرة وإصابة الأخرى بجروح متوسطة، 21 ديسمبر، 2021. (Israel Police)

أصيبت فتاة تبلغ من العمر 9 سنوات بجروح خطيرة وطفلة أخرى تبلغ من العمر 5 سنوات بجروح متوسطة بعد سقوطهما من حافلة خلال سيرها مساء الثلاثاء.

بعد أن قالت الشرطة أنها أمضت ساعات في البحث عن السائق، سلم الرجل نفسه لكنه قال في وقت سابق لأخبار القناة 12 أنه لم يكن هاربا وأن الشرطة لم تتصل به.

ووقع الحادث على شارع 31 بالقرب من بلدة كسيفة البدوية في منطقة النقب جنوبي البلاد.

وقال السائق (27 عاما) من سكان كسيفة، للقناة 12 إن الطفلتين المصابتين من عائلته الموسعة وأنه لم يتخل عنهما بعد الحادث.

وفقا للسائق فإن الحافلة كانت عائدة من حفل زفاف ولم يكن على متنها سوى نساء.

وقال السائق إن الطفلتين اتكأتا على النافذة بينما كانت الحافلة تدور حول منعطف.

“سقطت النافذة وسقطت الطفلتان منها”، كما قال. وقد طالبه الركاب بالتوقف وهذا ما فعله.

وأظهرت لقطات فيديو وصور من موقع الحادث نشرتها الشرطة الإسرائيلية نافذة الحافلة التي كانت ملقاة على بعد عدة أمتار من حاجز على جانب الطريق.

ولم يتضح من تقارير وسائل الإعلام العبرية ما إذا كانت الطفلتين شقيقتان.

وقال السائق أنه أوقف سيارة إسعاف مرت من المكان وأن طاقمها قدم العلاج للطفلتين.

وقال أنه لا يفهم لماذا قالت الشرطة أنه هرب، وأن رجال الشرطة اتصلوا بوالده للاستفسار عنه، وادعى أنه كان في طريقه إلى الشرطة بينما كان يتحدث مع القناة التلفزيونية.

وأعلنت الشرطة في وقت لاحق أن السائق سلم نفسه في محطة عرعرة.

وفقا لموقع “واينت” الإخباري، حددت الشرطة في البداية مكان السائق وأحضرته إلى مكان الحادث كجزء من التحقيق. ومع ذلك، اشتكى السائق من الشعور بتوعك وتم نقله إلى مستشفى “سوروكا” لتلقي العلاج. بعد خروجه من المستشفى اختفى حتى سلم نفسه في النهاية.

وقال أحد المسعفين التابعين لنجمة نجمة داود الحمراء، الذي كان يقود سيارة إسعاف في المنطقة بالصدفة بعد وقت قصير من وقوع الحادث، أن أشخاصا لوحوا له وطلبوا منه التوقف. في بيان صادر عن نجمة داود الحمراء، جاء أن الطفلتين كانتا ممددتين على الطريق وأن إحداهن كانت فاقدة للوعي. قام المسعف بتقديم الإسعاف الأولي للطفلتين وأبلغ مركز الاتصال في نجمة داوود الحمراء، وطلب منه إرسال سيارتي إسعاف للعناية المركزة.

ونُقلت الطفلة المصابة إصابة حرجة إلى مستشفى سوروكا في بئر السبع.

في حادث مروري آخر ليل الثلاثاء، لقي راكب دراجة كهربائية مصرعه في مستوطنة تكواع، ولم تتضح على الفور ملابسات وفاته. وعثر المسعفون على الشاب، وهو في العشرينات من عمره، على جانب الطريق مع إصابات في الرأس دون علامات حياة. واضطر المسعفون إلى الإعلان عن وفاته في مكان الحادث.

وأفادت تقارير أن التحقيق في الحادث يبحث فيما إذا كان الحادث ناتج عن خطأ بشري أو حادث ضرب وهرب.

وفقا للسلطة الوطنية الإسرائيلية للسلامة على الطرق، منذ بداية العام، قُتل 356 شخصا على طرق البلاد، مقارنة بـ 292 في العام السابق.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال