إصابة إسرائيلي بجراح خطيرة في القدس بعد تعرضه للطعن؛ الدافع غير واضح
بحث

إصابة إسرائيلي بجراح خطيرة في القدس بعد تعرضه للطعن؛ الدافع غير واضح

المعتدي يفر من المكان بعد أن أصاب رجلا يبلغ من العمر 43 عاما في حي ’غيلو’؛ الشرطة تشير إلى أن الهجوم لم يكن بدوافع قومية

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

عناصر الشرطة تستجيب لهجوم طعن في حي ’غيلو’ في القدس، 17 فبراير، 2019. (Israel Police)
عناصر الشرطة تستجيب لهجوم طعن في حي ’غيلو’ في القدس، 17 فبراير، 2019. (Israel Police)

أصيب رجل يبلغ من العمر 43 عاما بجروح خطيرة بعد تعرضه للطعن في القدس صباح الأحد، مما استدعى عمليات بحث عن الجاني، وفقا لما أعلنه مسؤولون.

وتقوم الشرطة بالتحقيق في دوافع الطعن، لكنها قالت إنه لا يبدو أنه هجوم بدوافع قومية.

وقالت الشرطة في بيان “فتحت الشرطة الإسرائيلية تحقيقا في الحادث وفي الوقت نفسه لا تزال جهود البحث جارية للعثور على المشتبه به، الذي فر من المكان”.

ووقع الهجوم في شارع “هغانينت” في حي “غيلو” الواقع في جنوب العاصمة بعيد الساعة السابعة صباحا، بحسب المسعفين.

وأصيب الرجل بعدد من الطعنات في الجزء العلوي من جسده.

وتم نقل المصاب إلى مركز “شعاري تسيدك” الطبي وهو في حالة خطيرة، بحسب ما أعلنه المستشفى.

وبدأت الشرطة بعمليات بحث عن منفذ الهجوم، حسبما أعلنت الشرطة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال