إصابة حرجة لرجل بعد سقوط شجرة عليه في مدينة نتانيا بسبب الأحول الجوية السيئة
بحث

إصابة حرجة لرجل بعد سقوط شجرة عليه في مدينة نتانيا بسبب الأحول الجوية السيئة

عابر السبيل يعاني من إصابة خطيرة في الرأس في الحادثة التي وقعت في نتانيا؛ الثلوج تتساقط في مرتفعات الجولان؛ الجيش الإسرائيلي يلغي مناورات ملاحة

الشرطة في موقع سقوط شجرة كبيرة على رجل مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة في نتانيا، 20 ديسمبر، 2021. (Flash90)
الشرطة في موقع سقوط شجرة كبيرة على رجل مما أسفر عن إصابته بجروح خطيرة في نتانيا، 20 ديسمبر، 2021. (Flash90)

أصيب رجل إصابة خطيرة في الرأس عندما تسببت الأحوال الجوية العاصفة بسقوط شجرة عليه في مدينة نتانيا الساحلية.

ووصل مسعفون إلى المكان وقدموا العلاج للرجل (49 عاما)، وقاموا بوضعه تحت التخدير قبل أن يتم نقله إلى مستشفى “بيلينسون”، بحسب نجمة داوود الحمراء.

بعد ظهر الإثنين، نشر المستشفى بيانا قال فيه إن الرجل لا يزال في حالة حرجة وغير مستقرة، وأنه تم تنبيبه ووضعه تحت التخدير في العناية المركزة. وجاء في بيان المستشفى إن “الرجل المصاب في حالة تهدد حياته والأطباء يقاتلون لإنقاذ حياته”.

الرجل مر كما يبدو من أمام الشجرة، في شارع “رازيئل”، عندما اقتُلعت من جذورها وسقطت على الرصيف وأصابته.

وصلت سرعة الرياح في المنطقة إلى 70 كيلومترا في الساعة، بحسب تقارير إعلامية عبرية.

وتسببت الرياح بسقوط شجرة أخرى في حيفا، التي سقطت على سيارة دون التسبب في وقوع إصابات.

ومن المتوقع أن تتسبب العاصفة، التي أطلق عليها اسم “كرمل”، بهطول أمطار غزيرة ورياح قوية، والتسبب في اضطرابات خطيرة في جميع أنحاء البلاد.

امرأة تشاهد أشخاصا يمارسون الرمكجة في البحر الأبيض المتوسط قبالة سواحل تل أبيب، 20 ديسمبر، 2021. (Tomer Neuberg / Flash90)

وهطلت الأمطار من شمال البلاد إلى أعلى منطقة في النقب جنوبا.

ومع ذلك، توقع خبراء الأرصاد الجوية أن تصل العاصفة إلى ذروتها خلال فترة ما بعد الظهر والمساء مع هطول المزيد من الأمطار ورياح تصل سرعتها إلى 100 كيلومترا في الساعة. من المتوقع أن يستمر هطول الأمطار بشكل متقطع طوال الليل.

أوقف الجيش الإسرائيلي جميع التدريبات الملاحية بسبب الطقس، وفرض قيودا على أنشطة الترفيه في الهواء الطلق للجنود في شمال البلاد.

في المدينتين الساحليتين نهاريا وعكا في شمال البلاد، والتي كان من المتوقع أن تشهد هطول أمطار غزيرة ورياح قوية بشكل خاص، أغلقت السلطات المحلية المدارس وأمرت بإجراء الدروس عن بعد عبر الإنترنت.

وأمرت وزيرة التربية والتعليم يفعات شاشا بيطون بإلغاء جميع الأنشطة الخارجية التي تخطط لها المدارس في جميع أنحاء البلاد من يوم الاثنين حتى الأربعاء، كإجراء احترازي.

وأعلنت سلطة الطبيعة والحدائق الإسرائيلية عن إغلاق العديد من المواقع في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك قلعة مسعدة الأثرية ومواقع في صحراء يهودا. في مدينة قيسارية الساحلية، تم إغلاق  ميدان سباق الخيل الأثري أمام الجمهور.

وأظهر مقطع فيديو تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي أمواجا قوية تضرب السور البحري في قيسارية.

حذرت الشركة الحكومية لحماية الصخور الشاطئية في البحر الأبيض المتوسط المملوكة للحكومة من خطورة انهيار الجروف على طول الساحل وسقوط الصخور، ونصحت الجمهور بالابتعاد عن مثل هذه المناطق.

مع انخفاض درجات الحرارة ، تساقطت الثلوج على مرتفعات الجولان وجبل الشيخ في شمال البلاد، وتم إغلاق منتجع التزلج في جبل الشيخ أمام الزوار ومن المتوقع أن يظل مغلقا حتى يوم الثلاثاء.

في القدس، من المتوقع أن أن تكون درجة الحرارة خلال النهار 8 درجات مئوية؛ في تل أبيب 14 درجة مئوية؛ في حيفا 12 درجة مئوية؛ وفي إيلات، أكثر الأماكن دفئا في البلاد، 20 درجة مئوية، لكن من المتوقع أن تنخفض إلى 14 درجة مئوية في الليل.

بدأت الاستعدادات للعاصفة يوم الأحد مع استعداد خدمات الطوارئ لمختلف مهام الإنقاذ، بينما أعدت السلطات المحلية مولدات احتياطية وقلصت الغطاء النباتي بالقرب من خطوط الكهرباء لمنع الانقطاعات عند وصول العاصفة إلى اليابسة.

وحذرت الشرطة وسلطة الإطفاء الجمهور من عدم السفر غير الضروري خلال العاصفة التي من المتوقع أن تستمر حتى الأربعاء. كما حثوا الإسرائيليين على تجنب مرائب وقوف السيارات تحت الأرض وغيرها من المناطق التي قد تتعرض للفيضانات، وسط توقعات بهطول ما يصل إلى 150 ملم من الأمطار في بعض المواقع.

جاءت الاستعدادات يوم الأحد وسط هدوء في الطقس العاصف بعد أن ضربت الأمطار والرياح العاتية أجزاء من إسرائيل يوم السبت، حيث توفي رجل مشرد في تل أبيب بسبب انخفاض درجة حرارة الجسم.

حصلت العاصفة “كرمل” على اسمها من قبل فريق من خبراء الأرصاد الجوية الإسرائيليين بالاشتراك مع نظرائهم اليونانيين والقبارصة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال