إصابة جنديين إسرائيليين بانفجار قنبلة يدوية خلال تدريب روتيني
بحث

إصابة جنديين إسرائيليين بانفجار قنبلة يدوية خلال تدريب روتيني

أسفر الإنفجار عن إصابة جنود من وحدة النخبة "دوفديفان". وجاء الحادث بعد أيام من مقتل ضابطين بنيران صديقة

مراسل الجيش والامن في التايمز أوف إسرائيل

جنود من لواء الكوماندوز في الجيش الإسرائيلي يشاركون في تدريب واسع النطاق في تشرين الثاني 2018 (Israel Defense Forces)
جنود من لواء الكوماندوز في الجيش الإسرائيلي يشاركون في تدريب واسع النطاق في تشرين الثاني 2018 (Israel Defense Forces)

قال الجيش الإسرائيلي أن اثنين من قوات الكوماندوز أصيبا بجروح طفيفة يوم الثلاثاء عندما انفجرت قنبلة يدوية في حادث تدريب على ما يبدو في وسط الضفة الغربية.

ولم تعرف على الفور ملابسات الانفجار. وأعلن الجيش أنه يحقق في الأمر.

أوضح الجيش أن الجنود، من وحدة “دوفديفان” العسكرية، كانوا في “تدريب روتيني” في قاعدتهم في منطقة ميشور أدوميم بالضفة الغربية، شرقي القدس، عندما انفجرت “القذيفة العسكرية”.

تم نقل المصابين الى مستشفى هداسا جبل المشارف بالقدس لتلقي العلاج.

وجاء الحادث بعد أيام من مقتل ضابطين، وهما أيضا من أفراد لواء الكوماندوز في الجيش الإسرائيلي، برصاص ضابط زميل في حالة نيران صديقة، بعد أن ظن الأخير بالخطأ أنهم مسلحون مشتبه بهم.

يوم الأحد، دعا رئيس أركان الجيش، أفيف كوخافي، الجيش بأكمله إلى وقف الأنشطة العادية ومناقشة الحادث، بالإضافة إلى حادثة تحطم مروحية في وقت سابق من هذا الشهر قتل فيه طياران.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال