إصابة إسرائيلي بجروح متوسطة في هجوم طعن بالقدس
بحث

إصابة إسرائيلي بجروح متوسطة في هجوم طعن بالقدس

هاجم المنفذ الرجل الذي كان في الحافلة بمفك حين غادرت الحافلة راموت. وتوقف السائق بعد ذلك وفر الركاب من الحافلة

مكان هجوم طعن مشتبه به بالقرب من مفرق راموت في القدس الشرقية، 19 يوليو 2022 (Yonatan Sindel / Flash90)
مكان هجوم طعن مشتبه به بالقرب من مفرق راموت في القدس الشرقية، 19 يوليو 2022 (Yonatan Sindel / Flash90)

أعلنت الشرطة ومسعفون أن رجلا إسرائيليا أصيب بجروح متوسطة في هجوم يشتبه بأنه هجوم طعن استهدف حافلة بالقرب من حي راموت شمال شرقي القدس يوم الثلاثاء.

وقال مسؤولون إن الرجل البالغ من العمر (41 عاما) تعرض للطعن في رأسه على يد فلسطيني في الأربعينيات من عمره أثناء سفره على خط الحافلات 137 بالقرب من مفرق راموت.

تم نقل المصاب إلى مركز شعاري تسيديك الطبي، الذي أعلن أن حالته مستقرة.

وبحسب الشرطة، هاجم المنفذ الرجل الذي كان في الحافلة بمفك حين غادرت الحافلة راموت. وقالت الشرطة إن السائق توقف بعد ذلك وفر الركاب من الحافلة.

تم إطلاق النار على المنفذ المزعوم من قبل أحد المارة، مشي بن عامي، مصور موقع “واينت” الإخباري، الذي لاحظ الحادث قبل وقت قصير من وصول الشرطة إلى مكان الحادث.

“خرجت من السيارة وحملت بندقيتي وأدركت أنه هجوم إرهابي. جاءني الطاعن ولم أتردد وأطلقت عليه رصاصة واحدة. سمعته يصلي باللغة العربية”، قال بن عامي لقناة “كان” العامة.

مصور “واينت”، مشي بن عامي، الذي أطلق النار على فلسطيني قام بهجوم طعن بالقرب من مفرق راموت في القدس الشرقية، 19 يوليو، 2022 (Yonatan Sindel / Flash90)

وأشاد رئيس الوزراء يئير لبيد ببن عامي في بيان. “أود أن أتمنى الشفاء العاجل للضحية التي أصيبت في حادث الطعن في القدس. أهنئ مصور واينت الذي تصادف تواجده في مكان الحادث وتصرف بحزم لتحييد منفذ الهجوم ومنع إصابة الآخرين”، قال.

“لن نسمح للإرهاب بأن يرفع رأسه ويعطل روتين حياتنا. سنصفّي حسابات مع أي شخص يحاول إيذاء المدنيين الأبرياء”، أضاف لبيد.

وقالت الشرطة إن منفذ الهجوم المشتبه به نُقل إلى المستشفى، وورد أنه في حالة متوسطة.

قال مسؤول دفاع للتايمز أوف إسرائيل إن المنفذ كان لديه تصريح لدخول إسرائيل، لكنه لم يحمل بطاقة رجل أعمال الممنوحة لكبار رجال الأعمال الفلسطينيين، كما أفادت عدة وسائل إعلام عبرية.

وقال المسؤول إن شقيق المنفذ كان لديه بطاقة رجل أعمال.

وأضافت الشرطة أن أعدادا كبيرة من القوات وصلوا إلى مكان الحادث، ويقومون بالتحقيق في ملابساته. وأجرى قائد لواء القدس دورون تورغمان تقييما في مكان الحادث.

مفك براغي تم استخدامه في هجوم طعن مشتبه به بالقرب من راموت في القدس الشرقية، 19 يوليو، 2022 (Israel Police)

تحدث وزير الأمن العام عومر بارليف، الذي يشرف على الشرطة، مع المفوض كوبي شبتاي في أعقاب الهجوم.

“هذا حادث إرهابي خطير، وبفضل دهاء واستجابة أحد المدنيين، تم منع حدوث ضرر جسيم لركاب الحافلة. مثل هذا الحادث لن يضعفنا في الكفاح الحازم ضد الإرهاب الفلسطيني”، قال بارليف في تصريحات أدلى بها مكتبه.

“تعمل الشرطة على حماية أمن المواطنين الإسرائيليين، والقوات مصممون على إحباط أي محاولة من هذا القبيل. وأتمنى الشفاء العاجل للمواطن الذي أصيب في الهجوم”، أضاف.

وأشاد ناطق بإسم حركة حماس بالهجوم. وقال حازم قاسم في بيان إن الطعن كان “عملا بطوليا”، مضيفا أنه “رد طبيعي على جرائم الاحتلال بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس”.

مكان هجوم طعن مشتبه به بالقرب من مفرق راموت في القدس الشرقية، 19 يوليو 2022 (Yonatan Sindel / Flash90)

وجاء في البيان أن “الهجوم يؤكد مرة أخرى فشل محاولات وقف المقاومة في الضفة الغربية المحتلة ومدينة القدس”.

في وقت سابق من هذا الشهر، قُبض على فلسطيني بزعم مهاجمة وإصابة إسرائيلي بجروح خطيرة بالقرب من مدينة بني براك الأرثوذكسية المتطرفة.

في وقت سابق من هذا الشهر، تم اعتقال فلسطيني في الحرم القدسي في البلدة القديمة بالقدس بعد أن حاول طعن قوات شرطة قبل الفرار من المكان.

بين منتصف مارس وبداية مايو، أدت سلسلة من الهجمات الفلسطينية في جميع أنحاء إسرائيل والضفة الغربية إلى مقتل 19 شخصا.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال