إسرائيل في حالة حرب - اليوم 252

بحث

إصابة أربعة فلسطينيين في هجوم للمستوطنين بالضفة الغربية

بحسب وزارة الصحة الفلسطينية فإن اثنين من المصابين في حالة خطيرة في أعقاب الحادثة في منطقة كفر ثلث؛ إصابة إسرائيلييْن أيضا في الاشتباكات

مستوطنون إسرائيليون يقتربون من فلسطينيين في تجمع عرب الخولي، بالقرب من بؤرة إل متان الاستيطانية في الضفة الغربية، 13 يوليو، 2023. (Courtesy via Yesh Din)
مستوطنون إسرائيليون يقتربون من فلسطينيين في تجمع عرب الخولي، بالقرب من بؤرة إل متان الاستيطانية في الضفة الغربية، 13 يوليو، 2023. (Courtesy via Yesh Din)

أصيب أربعة فلسطينيين في هجوم نفذه مستوطنون إسرائيليون في شمال الضفة الغربية يوم الخميس، حسبما أعلن مسؤولو صحة فلسطينيون ومنظمة حقوقية إسرائيلية. كما تحدثت أنباء عن إصابة إسرائيلييْن في الحادثة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان إن أربعة أشخاص أصيبوا جراء هجوم لمستوطنين في منطقة بلدة كفر ثلث. وبحسب الوزارة فإن اثنين من المصابين الفلسطينيين في حالة خطيرة، بعد أن أصيبا بكسور في الجمجمة.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية “وفا” ومنظمة “يش دين” الحقوقية أن الحادثة وقعت في تجمع عرب الخولي القريبة، شرقي كفر ثلث، وبالقرب من مستوطنة معاليه شومرون.

بحسب منظمة “يش دين” فإن المستوطنين أضرموا النيران في عدد من الخيام في التجمع واعتدوا على السكان. وزعمت المنظمة الحقوقية إن المستوطنين سرقوا أيضا قطيع ماعز.

وقالت يش دين إن “الجيش والشرطة حاضرين في المكان لكنهما لا يسيطران على مثيري الشغب”.

وأضافت أن من بين الجرحى مسنين فلسطينيين.

في غضون ذلك، قالت منظمة “منقذون بلا حدود”، وهي خدمة طوارئ إسرائيلية تعمل في الضفة الغربية، إن مواجهة لفظية وقعت بين فلسطينيين وشباب يهود إسرائيليين واتخذت طابعا عنيفا في بؤرة “إل متان” الاستيطانية غير القانونية المجاورة.

وقالت الخدمة إن الفلسطينيين رشقوا الإسرائيليين بالحجارة، مما أسفر عن إصابة أحدهم. وأضافت أن شخص آخر تعرض لاعتداء وعانى من إصابة كليلة خفيفة.

وقالت خدمة الإسعاف “نجمة داوود الحمراء” إنها نقلت شابا إسرائيليا (19 عاما) أصيب جراء إلقاء حجر عليه إلى مركز “مئير” الطبي في مدينة كفار سابا بوسط البلاد. وقات نجمة داوود الحمراء إن الشاب في حالة جيدة بعد إصابته بحجر في رأسه.

وقال ناطق بإسم الجيش لـ”تايمز أوف إسرائيل” إن “احتكاكا لفظيا وجسديا بين الفلسطينيين والمواطنين الإسرائيليين تطور” في المنطقة.

وقال المتحدث العسكري إن الجانبين ألقيا الحجارة، بينما أشعل الفلسطينيون النار في إطارات، وأضاف أن الجيش كان على علم أيضا بتقارير عن إسرائيليين أضرموا النيران في مبان فلسطينية في المنطقة.

وقال إن “القوات الأمنية التي وصلت إلى مكان الحادث ردت بوسائل تفريق الحشود من أجل تفريق الاحتكاك”.

ولم يصدر تعليق فوري عن الشرطة الإسرائيلية.

في الشهر الماضي، في أعقاب هجوم فلسطيني قُتل فيه أربعة إسرائيليين برصاص مسلحين تابعين لحركة “حماس”، قام مئات المستوطنين باقتحام بلدات وقرى فلسطينية على مدار خمسة أيام، وأضرموا النيران في المنازل والسيارات، بل وأطلقوا النار في بعض الحالات. وقُتل فلسطيني في ظروف غامضة. منذ ذلك الحين تم توجيه لائحتي اتهام ضد اثنين من المشتبه بهم في أعمال الشغب.

ولقد شهدت المنطقة القريبة من البؤرة الاستيطانية إل متان اشتباكات عنيفة بين المستوطنين والفلسطينيين في عام 2020.

اقرأ المزيد عن