إسرائيل في حالة حرب - اليوم 230

بحث

اتهام إسرائيل باغتيال شخصين في غارة جوية بواسطة طائرة مسيرة في سوريا

أفادت تقارير مؤيدة للمعارضة أن رجلين أصيبا بصاروخ أثناء ركوبهما دراجة نارية بالقرب من بيت جن؛ ولا تعليق من السلطات السورية والجيش الإسرائيلي

تهدف هذه الصورة إلى إظهار موقع غارة إسرائيلية مزعومة بطائرة مسيرو بالقرب من بلدة بيت جن السورية، 21 سبتمبر، 2023. (Social media: used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)
تهدف هذه الصورة إلى إظهار موقع غارة إسرائيلية مزعومة بطائرة مسيرو بالقرب من بلدة بيت جن السورية، 21 سبتمبر، 2023. (Social media: used in accordance with Clause 27a of the Copyright Law)

قُتل رجلين في غارة إسرائيلية مزعومة نفذتها طائرة مسيرة في جنوب سوريا يوم الخميس، حسبما أفادت وسائل إعلام تابعة للمعارضة.

وفقا للتقارير، فإن الغارة وقعت بالقرب من بلدة بيت جن، على بعد حوالي 10 كيلومترات من الحدود الإسرائيلية في هضبة الجولان.

وأفادت التقارير أن الرجلين كانا على دراجة نارية عندما أصيبا بصاروخ.

وذكرت تقارير لم يتسن التحقق منها أنهما يُدعيان علي عكاشة المعروف بـ”أبو الجراح”، وزاهر السعدي المعروف بـ”أبو علاء”، ولم تعرف انتماءاتهما. في حين ورد على وسائل التواصل الاجتماعي أنهما أعضاء في حركة “الجهاد الإسلامي” الفلسطينية، لكن مصادر في الحركة قالت لصحيفة “العهد” اللبنانية أنه لا صحة لهذه الشائعات.

ولم يصدر تعليق فوري من السلطات السورية أو وسائل الإعلام الموالية للحكومة على الغارة المزعومة.

وفي حين أن الجيش الإسرائيلي لا يعلق، كقاعدة عامة، على ضربات محددة في سوريا، فقد أقر بتنفيذ مئات الطلعات الجوية ضد الجماعات المدعومة من إيران والتي تحاول وضع موطئ قدم لها في البلاد، على مدى العقد الماضي.

ويقول الجيش الإسرائيلي إنه يهاجم شحنات الأسلحة التي يعتقد أنها متجهة إلى تلك الجماعات، وعلى رأسها حزب الله اللبناني. بالإضافة إلى ذلك، استهدفت الغارات الجوية المنسوبة لإسرائيل بشكل متكرر أنظمة الدفاع الجوي السورية.

في الماضي، استهدفت الغارات على المناطق القريبة من الحدود الإسرائيلية في مرتفعات الجولان أفرادا محددين يشتبه في تخطيطهم لهجمات ضد إسرائيل أو كانوا في خضم تنفيذها.

واتهمت إسرائيل الجيش السوري مرارا بمساعدة منظمة حزب الله المدعومة من إيران في المنطقة بصورة نشطة.

اقرأ المزيد عن