إسرائيل ستغلق معابر الضفة الغربية وغزة أمام الفلسطينيين في أول أيام عيد الفصح اليهودي
بحث

إسرائيل ستغلق معابر الضفة الغربية وغزة أمام الفلسطينيين في أول أيام عيد الفصح اليهودي

يقول الجيش ان المسؤولين سيعودون للاجتماع ليلة السبت ليقرروا ما إذا كانوا سيمددون الإغلاق خلال العطلة بأكملها، بعد عدة هجمات فلسطينية في الآونة الأخيرة

صورة تظهر حاجز الجلمة العسكري في شمال الضفة الغربية، 8 ابريل 2022 (Jaafar Ashtiyeh / AFP)
صورة تظهر حاجز الجلمة العسكري في شمال الضفة الغربية، 8 ابريل 2022 (Jaafar Ashtiyeh / AFP)

أعلن الجيش الإسرائيلي يوم الخميس إغلاق المعابر مع الضفة الغربية وقطاع غزة في اليوم الأول من عطلة عيد الفصح.

سيبدأ الإغلاق يوم الجمعة الساعة الرابعة مساء وسيبقى ساري المفعول حتى منتصف ليل السبت 16 أبريل. يبدأ عيد الفصح مساء يوم الجمعة وينتهي بعد أسبوع.

وسيلتقي مسؤولون أمنيون مساء السبت لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كان سيتم تمديد الإغلاق لفترة العيد اليهودي بأكمله.

سيتم إجراء استثناءات للحالات الإنسانية وغيرها من الحالات المعلقة، ولكنها ستتطلب موافقة جهة الاتصال مع الفلسطينيين التابعة لوزارة الدفاع، والمعروفة باسم مكتب منسق الانشطة الحكومية الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية.

مثل هذه الإغلاقات هي ممارسة معتادة خلال الإحتفالات والأعياد اليهودية. ويقول الجيش انها إجراء وقائي ضد الهجمات في فترات التوتر المتزايد. لكن خلال عطلة عيد “بوريم” في مارس، لم ينفذ الجيش الإغلاق المعتاد لأول مرة منذ خمس سنوات.

لكن منذ ذلك الحين، كثفت القوات الإسرائيلية عملياتها حيث قُتل 14 شخصا في سلسلة من الهجمات التي نفذها فلسطينيون من الضفة الغربية وعرب من إسرائيل.

وشنت القوات الإسرائيلية غارات مكثفة في الضفة الغربية ردا على الهجمات، حيث قُتل العديد من الفلسطينيين في اشتباكات مع القوات الإسرائيلية.

سيبدأ الإغلاق بعد صلاة الجمعة، حيث من المتوقع أن يصلي عدد كبير من الفلسطينيين من الضفة الغربية في الحرم القدسي في البلدة القديمة بالقدس.

يقتصر الدخول على النساء والأطفال والرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما، وفقا لأوامر وزارة الدفاع الصادرة في وقت سابق من هذا الشهر.

في وقت سابق يوم الخميس، حذر قادة حماس في غزة من “التهديدات الصهيونية” للحرم القدسي، وأصدروا مع الفصائل الفلسطينية الأخرى في القطاع الساحلي دعوة موحدة للتصعيد ضد إسرائيل.

كما دعا القيادي في حماس في القطاع “مئات الآلاف” من الفلسطينيين إلى الصلاة في الأقصى.

حسب أخبار القناة 12، فإن محتوى وسائل التواصل الاجتماعي الفلسطيني كان مليئا بالدعوات للدفاع عن الحرم.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي يوم الخميس أنه سيتم إعادة فتح المعبر الحدودي في شمال الضفة الغربية – والذي تم إغلاقه بسبب الهجمات الأخيرة التي نفذها فلسطينيون من المنطقة – يوم السبت، بانتظار الموافقة النهائية.

ساهم طاقم التايمز أوف إسرائيل في هذا التقرير

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال