إسرائيل في حالة حرب - اليوم 194

بحث

إسرائيل تقصف مواقع في غزة بعد إطلاق صواريخ من القطاع

الجيش الإسرائيلي يقول إنه استهدف ورشة أسلحة تستخدمها وحدة الكيماويات التابعة لحماس في الضربات؛ منازل تضررت بحسب تقارير فلسطينية

الدخان والنيران تتصاعد فوق المباني بعد غارات جوية اسرائيلية على مدينة غزة، 5 يوليو 2023 (Mohammed Abed / AFP)
الدخان والنيران تتصاعد فوق المباني بعد غارات جوية اسرائيلية على مدينة غزة، 5 يوليو 2023 (Mohammed Abed / AFP)

قصف الجيش الإسرائيلي موقعين في غزة فجر الأربعاء ردا على إطلاق صواريخ على جنوب إسرائيل قبل ساعات.

وجاء التصعيد في غزة مع اقتراب عملية عسكرية واسعة النطاق في الضفة الغربية من نهايتها، ومع انسحاب مئات الجنود الإسرائيليين من جنين بعد يومين من القتال العنيف في مخيم اللاجئين الفلسطينيين.

وقصفت طائرات حربية “ورشة أسلحة تحت الأرض تستخدمها الوحدة الكيماوية التابعة لحركة حماس وموقعًا لمعالجة مكونات الصواريخ”، قال الجيش الإسرائيلي في بيان قبل الساعة 5:30 صباحا.

وأضاف أن الضربات جاءت ردا على إطلاق صواريخ على جنوب إسرائيل في وقت سابق اليوم.

وقال مصدر أمني فلسطيني أنه لم تقع إصابات.

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية أن طائرات إسرائيلية قصفت مواقع في البيدر، غربي مدينة غزة، وبيت لاهيا شمال القطاع. وتضررت عدة منازل في البيدر، بحسب تقارير فلسطينية.

وقبل عدة ساعات، تمكن نظام “القبة الحديدية” للدفاع الجوي من إسقاط خمسة صواريخ أطلقت من غزة باتجاه مدينة سديروت والمناطق المجاورة.

وأصابت شظايا صاروخ اعتراضي منزلا في سديروت، مما تسبب في أضرار في السقف، دون وقوع إصابات.

ولم تتبن أي مجموعة إطلاق الصواريخ. وتقول إسرائيل إنها تحمل حماس، التي تحكم القطاع، المسؤولية عن جميع الهجمات التي تنطلق من القطاع، بغض النظر عن الجماعة التي تشنها.

وهذا أول إطلاق صواريخ من القطاع الساحلي منذ 14 مايو، في نهاية تصعيد العنف الذي استمر خمسة أيام بين الجيش الإسرائيلي والجهاد الإسلامي في غزة.

وجاء ذلك في الوقت الذي انسحبت فيه القوات الإسرائيلية من جنين في أعقاب عملية استمرت 44 ساعة، استهدفت الفصائل الفلسطينية في مخيم اللاجئين الفلسطينيين المتاخم للمدينة بالضفة الغربية.

وكان الجيش في حالة تأهب قصوى لاحتمال إطلاق صواريخ من غزة ردا على عملية جنين، حيث ألغت السلطات حفلا موسيقيا كبيرا في مدينة سديروت الجنوبية يوم الاثنين، على الرغم من عدم اتخاذ اجراءات احترازية أخرى.

اقرأ المزيد عن