إسرائيل تسجل 1263 حالة إصابة خطيرة بكورونا وتسجل رقما قياسيا جديدا على الرغم من تراجع معدل انتقال العدوى
بحث

إسرائيل تسجل 1263 حالة إصابة خطيرة بكورونا وتسجل رقما قياسيا جديدا على الرغم من تراجع معدل انتقال العدوى

احتمال إصابة غير المتطعمين بمضاعفات خطيرة أكبر؛ منسق مكافحة كورونا في البلاد يقول إن موجة أوميكرون لم تنته بعد؛ معدل الفحوصات الإيجابية الذي بلغ 28.79٪ هو الأعلى منذ بداية الوباء

الطاقم الطبي يرتدي معدات الوقاية أثناء عملهم في قسم كورونا في مستشفى زيف بمدينة صفد، 1 فبراير، 2022. (David Cohen / Flash90)
الطاقم الطبي يرتدي معدات الوقاية أثناء عملهم في قسم كورونا في مستشفى زيف بمدينة صفد، 1 فبراير، 2022. (David Cohen / Flash90)

استمر عدد حالات الإصابة الخطيرة بكوفيد في المستشفيات بإسرائيل في الارتفاع الأحد، وبلغ 1,263، وهو الأعلى منذ بداية الوباء، بحسب معطيات جديدة لوزارة الصحة.

قبل الوصول إلى 1,229 حالة خطيرة يوم السبت، كانت المرة الأخيرة التي اقترب فيها عدد حالات الإصابة الخطيرة إلى هذا الرقم في يناير 2021، حيث تم تسجيل 1,193 حالة إصابة خطيرة بكوفيد آنذاك. وسجل عدد المرضى الذين يعانون من مضاعفات خطيرة ارتفاعا مطردا منذ أواخر ديسمبر – عندما بلغ عدد الحالات الخطيرة 75 حالة فقط – بسبب متحور “أوميكرون” سريع الانتشار.

وقالت الوزارة إن عدد الحالات الخطيرة أكثر شيوعا بين غير المتطعمين: من بين المرضى غير المتطعمين في سن 60 عاما وما فوق، هناك 415.6 حالة خطيرة لكل 100 ألف شخص مقارنة بـ 35.9 لنظرائهم المتطعمين.

ولقد تم تشخيص 37,985 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم السبت، حيث بلغت نسبة الفحوصات الإيجابية 28.79٪ – وهي أيضا النسبة الأعلى منذ بداية الوباء. ويقول خبراء إن العدد الحقيقي للحالات هو أعلى بكثير على الأرجح وأن الفحوصات تكون محدودة أكثر في نهايات الأسبوع. يوم السبت، تم إجراء 146 ألف فحص PCR وفحص مستضد، بانخفاض عن حوالي 400 ألف اختبار يوميا قبل أسبوع.

بالإجمال، يخضع 2,888 شخصا للعلاج في المستشفيات، من بينهم هناك 366 شخصا في حالة حرجة، وفقا لمعطيات وزارة الصحة.

واستمر معدل انتقال العدوى (الذي يقيس متوسط عدد الأشخاص الذين تنتقل إليهم العدوى من كل مصاب بالفيروس) بالتراجع، ووصل إلى قيمة 0.86. يعتمد معدل انتقال العدوى على معطيات من قبل 10 أيام وأي قيمة أقل من 1 تظهر أن الوباء آخذ بالانحسار. في ديسمبر، وصلت قيمة معدل انتقال العدوى إلى 2.12، ولكنها انخفضت منذ ذلك الحين.

وبلغت حصيلة الوفيات 9,139، مع تسجيل 41 حالة وفاة جديدة خلال نهاية الأسبوع بينما أضيفت في معطيات منقحة عشرات حالات الوفاة الأخرى في الأسابيع الأخيرة. بحسب معطيات وزارة الصحة، توفي 299 شخصا بسبب مضاعفات كوفيد-19 في الأسبوع الماضي.

وقال منسق مكافحة كورونا في إسرائيل، سلمان زرقا، لإذاعة هيئة البث الإسرائيلية “كان” يوم الأحد إن الوباء مستقر حاليا في إسرائيل، مشيرا إلى معدل انتقال العدوى المنخفض، لكنه أضاف قائلا “لم نصل إلى نهاية موجة الفيروس”.

ومع ذلك، اعتبارا من يوم الإثنين، لن يكون الإسرائيليون ملزمين بعرض “الشارات الخضراء” التي تثبت تلقيهم التطعيم، أو تعافيهم من الفيروس، أو حصولهم على نتيجة فحص كورونا سلبية مؤخرا – لدخول المطاعم ودور السينما والصالات الرياضية والفنادق.

منسق مكافحة فيروس كورونا في البلاد البروفيسور سلمان زرقا، خلال مؤتمر صحفي بالقرب من تل أبيب، 9 نوفمبر، 2021. (Avshalom Sassoni / Flash90)

ستكون “الشارة الخضراء” المحدثة صالحة لكل من من تعافى أو تلقى جرعتين من اللقاح في الأشهر الأربعة الأخيرة، وكل من تلقى ثلاث أو أربع جرعات في أي وقت.

لكن “الشارة الخضراء” ستظل مطلوبة عند دخول مواقع مغلقة حيث يوجد خطر أعلى للإصابة بالفيروس، مثل قاعات المناسبات ونوادي الرقص.

وقال المدير العام لوزارة الصحة نحمان آش إن القرار في إلغاء “الشارة الخضراء” في معظم الحالات سببه افتقارها إلى “الفعالية”.

في حديث مع إذاعة الجيش قال آش “لأن المتطعمين يُصابون بالأوميكرون، فإن الشارة [الخضراء] فقدت من فعاليتها في معظم الأماكن وقررنا تقليل استخدامها للأماكن عالية الخطورة فقط. هذا جزء من الاتجاه نحو العيش مع الفيروس”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال