إسرائيل تجري محادثات مباشرة مع قطر بشأن حضور الإسرائيليين لكأس العالم – تقرير
بحث

إسرائيل تجري محادثات مباشرة مع قطر بشأن حضور الإسرائيليين لكأس العالم – تقرير

على الرغم من عدم وجود علاقات، تعمل الدول لتنسيق حصول الجماهير على المساعدة القنصلية؛ الدوحة تطلب أيضا السماح للفلسطينيين بحضور البطولة

أشخاص متجمعون حول ساعة العد التنازلي الرسمية التي تظهر الوقت المتبقي حتى انطلاق مونديال 2022، في الدوحة، قطر، 25 نوفمبر 2021 (AP / Darko Bandic)
أشخاص متجمعون حول ساعة العد التنازلي الرسمية التي تظهر الوقت المتبقي حتى انطلاق مونديال 2022، في الدوحة، قطر، 25 نوفمبر 2021 (AP / Darko Bandic)

يتم اجراء اتصالات مباشرة بين إسرائيل وقطر حتى يتمكن المشجعون الإسرائيليون الذين يحضرون كأس العالم في شهر نوفمبر من تلقي المساعدة القنصلية، أفادت تقارير يوم الأربعاء.

وفي وقت سابق من هذا العام، أعلنت إسرائيل أنها توصلت إلى اتفاق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، حيث سيتمكن مشجعو كرة القدم الإسرائيليون من السفر إلى قطر للمشاركة في كأس العالم.

وزار مسؤولون إسرائيليون كبار قطر مؤخرا لإجراء محادثات للتنسيق قبل بطولة كرة القدم، وفقا لإذاعة “كان” العامة.

وورد أن إسرائيل تأمل في فتح مكتب مصالح في البلاد، لكن الدوحة رفضت الاقتراح. واستضافت قطر مكتبا تجاريا إسرائيليا في الفترة من 1995 إلى 2000، لكن من غير المرجح أن تنضم إلى دول الخليج الأخرى في إقامة علاقات كاملة مع إسرائيل بسبب علاقتها الخاصة بإيران.

وذكر التقرير أن المحادثات بشأن التنسيق للبطولة مستمرة، على الرغم من عدم وجود علاقات دبلوماسية رسمية بين البلدين.

وبحسب “كان”، طلبت قطر من إسرائيل السماح للفلسطينيين بالسفر لحضور البطولة، وتأمل الدولة الخليجية في استخدام مكانتها البارزة بسبب الحدث الرياضي للسماح لها بالعمل من أجل اتفاق محتمل بين إسرائيل والفلسطينيين.

منظر للسياج حول مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات حيث تقام قرعة كأس العالم لكرة القدم، في الدوحة، قطر، يوم الخميس، 31 مارس 2022. (AP Photo / Darko Bandic )

لا يوجد حتى الآن أي إعلان رسمي بشأن المخاوف الأمنية المحيطة بسفر الإسرائيليين إلى قطر، الدولة التي تربطها علاقات قوية بكل من الغرب وإيران وحركة حماس.

وفي أبريل، أشارت تقارير إعلامية إسرائيلية إلى أن مجلس الأمن القومي يدرس تحذير المواطنين من حضور كأس العالم وسط مخاوف من أن يكونوا أهدافًا لإيران أو وكلائها.

ومع ذلك، في إعلان صدر في يونيو، قالت إسرائيل إن مواطنيها – الذين لا يمكنهم عادة دخول قطر إلا بجواز سفر أجنبي – سيكونون قادرين على السفر بحرية وحضور المباريات هناك خلال البطولة المقبلة.

وبموجب شروط الصفقة التي تم التوصل إليها مع الفيفا، الهيئة الدولية المنظمة لكرة القدم، يجب على الإسرائيليين الراغبين في الحضور شراء تذكرة للعبة أولاً، ثم التقدم عبر الإنترنت للحصول على بطاقة مشجع، والتي تمنح حاملها امكانية الدخول إلى قطر وحجز السكن.

كما يتم بذل جهود لتسهيل الرحلات الجوية المباشرة من إسرائيل إلى الدولة الخليجية الصغيرة، بحسب ما ورد في يونيو؛ لكن لم يصدر أي إعلان بشأن هذه المسألة منذ ذلك الحين.

أعمال البناء في ملعب لوسيل، أحد ملاعب كأس العالم 2022، في لوسيل، قطر، 20 ديسمبر 2019 (AP Photo / Hassan Ammar ، File)

وساهمت الضغوطات بشأن البطولات الرياضية في دفع آفاق دبلوماسية جديدة لإسرائيل في الخليج. في عام 2018، قبل عامين من الموافقة على إقامة علاقات مع إسرائيل، بدأت الإمارات العربية المتحدة في السماح برفع العلم الإسرائيلي وسماع النشيد الإسرائيلي خلال الأحداث الرياضية، منهية بذلك سياسة طويلة الأمد اعتمدتها معظم دول الخليج الأخرى.

وذكرت صحيفة “يشارئيل هايوم” في مايو أن أكثر من 15 ألف إسرائيلي قد اشتروا بالفعل تذاكر لكأس العالم 2022. ومن المتوقع أن تكون الإجراءات الأمنية مشددة بشكل خاص حول الحدث، حيث من المقرر أن يزور أكثر من مليون مشجع لكرة القدم من جميع أنحاء العالم الدولة الخليجية خلال المباريات.

وقالت قطر إنها ستسمح فقط للأجانب الذين يحملون تذاكر المباراة بدخول البلاد خلال البطولة.

ساهمت وكالة فرانس برس في إعداد هذا التقرير

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال