إسرائيل أول دولة في العالم تقدم جرعات معززة لفيروس كورونا لمن هم فوق الـ 50 سنة
بحث

إسرائيل أول دولة في العالم تقدم جرعات معززة لفيروس كورونا لمن هم فوق الـ 50 سنة

المدير العام لوزارة الصحة يقبل توصية لجنة الخبراء بدعم الخطوة؛ وصناديق المرضى تبدأ في جدولة المواعيد؛ ووزير الصحة يتلقى جرعة ثالثة بعد ظهر الجمعة

سعف إسرائيلي يعطي جرعة من لقاح "فايزر-بيونتك" ضد فيروس كورونا لامرأة في محطة تابعة لصندوق المرضى "كلاليت" داخل مجمع "سينما سيتي" في القدس، 11 أغسطس، 2021. (HAZEM BADER / AFP)
سعف إسرائيلي يعطي جرعة من لقاح "فايزر-بيونتك" ضد فيروس كورونا لامرأة في محطة تابعة لصندوق المرضى "كلاليت" داخل مجمع "سينما سيتي" في القدس، 11 أغسطس، 2021. (HAZEM BADER / AFP)

وافق المدير العام لوزارة الصحة نحمان آش يوم الجمعة على توصية لجنة استشارية حكومية من خبراء الصحة بضرورة أن تبدأ إسرائيل في تقديم جرعة ثالثة من لقاح فيروس كورونا لمن هم فوق سن الخمسين.

سيكون الطاقم الطبي والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية وكذلك السجناء والحراس، مؤهلين أيضا للحصول على الجرعة المعززة.

في الشهر الماضي، أصبحت إسرائيل أول دولة في العالم تبدأ في إعطاء جرعات معززة لمن تزيد أعمارهم عن 60 عاما، وستكون مرة أخرى رائدة في التحرك لبدء إعطاء جرعة اللقاح الثالثة لفئة عمرية أصغر – حتى الآن، حيث تلقى 775,703 شخصا في إسرائيل الجرعة المعززة.

اعتبارا من صباح الجمعة، بدأت صناديق المرضى في تحديد مواعيد للجرعة المعززة للمسجلين فيها.

ومن المتوقع أن يتلقى وزير الصحة نيتسان هوروفيتس جرعته الثالثة من اللقاح بعد ظهر الجمعة.

في اجتماع يوم الخميس، دعا البعض في اللجنة الحكومية إلى توسيع النطاق العمري لمن هم فوق 40 عاما، وفقا لأخبار القناة 12.

وزير الصحة نيتسان هوروفيتس يتحدث خلال عرض تقديمي لاختبار كوفيد-19 السريع ، في مقر نجمة داوود الحمراء في القدس، 8 أغسطس، 2021. (Olivier Fitoussi / Flash90)

وأفادت الشبكة التلفزيونية إن رئيس الوزراء نفتالي بينيت مارس ضغوطا كبيرة على مسؤولي الصحة وأعضاء مجلس الوزراء وحتى أعضاء اللجنة الاستشارية للسماح بالحقنة لمن هم فوق سن الأربعين.

لم يكن جميع أعضاء مجلس الوزراء موافقين على تخفيض العمر إلى 40 سنة، حيث جادل وزير العدل جدعون ساعر بأنه يجب على الحكومة أن تبدأ بتخفيض الأهلية للجرعة الثالثة لمن هم فوق سن الخمسين، وعندها فقط يتم تخفيضها بشكل تدريجي من أجل توخي الحذر، كما ذكرت هيئة البث الإسرائيلية “كان”.

بالإضافة إلى ذلك، تحدث بينيت يوم الخميس مع الرئيس التنفيذي لشركة “فايزر” ألبرت بورلا وحثه على تسريع الموافقة التنظيمية على لقاح كوفيد-19 الخاص بشركة الأدوية العملاقة لمن تقل أعمارهم عن 12 عاما.

وقال بورلا لبينيت أنه ينظر إلى هذه القضية على أنها ذات أهمية كبيرة وأنه سيبذل كل ما في وسعه من أجل تسريع العملية، وفقا لمكتب رئيس الوزراء.

جاءت حملة التطعيم الموسعة بعد يوم واحد من قيام إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بالمصادقة على منح الجرعة المعززة للأمريكيين الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

رئيس الوزراء نفتالي بينيت، وسط الصورة، يتابع خضوع أحد سكان دار التقاعد “ميغدال نوفيم” في القدس لفحص كورونا، 27 يوليو، 2021. (Olivier Fitoussi / Flash90)

جاء قرار إتاحة الجرعات المعززة لمن تزيد أعمارهم عن 50 عاما في إسرائيل في الوقت الذي لم تظهر فيه بيانات وزارة الصحة أي علامات على تباطؤ تفشي الفيروس.

وفقا لأحدث الأرقام صباح الجمعة، فإن هناك 462 شخصا في حالة خطيرة جراء إصابتهم بكوفيد-19.

وأظهرت بيانات وزارة الصحة أنه من بين الإسرائيليين غير المتطعمين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما، هناك نسبة 120.9 شخصا لكل 100,000 في حالة خطيرة. من بين الذين تم تطعيمهم، كانت النسبة 19.1 وكانت النسبة لدى المتطعمين جزئيا 45.3.

الطاقم الطبي يعمل في قسم كورونا في المركز الطبي “زيف” في مدينة صفد شمال إسرائيل، 11 أغسطس، 2021. (David Cohen / Flash90)

يوم الخميس، تم تشخيص 6083 حالة إصابة بكوفيد، مع تسجيل 1431 أخرى منذ منتصف الليل.

كان هناك 44,188 إصابة بفيروس كورونا نشطة في إسرائيل، مع إجمالي 758 مريضا في المستشفيات. وبعد تسجيل سبع وفيات ليلا ارتفع عدد وفيات كورونا إلى 6611.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال