إستطلاع: بايدن أقل شعبية بين الإسرائيليين من ترامب، لكن يُنظر إليه على أنه أقل خطورة
بحث

إستطلاع: بايدن أقل شعبية بين الإسرائيليين من ترامب، لكن يُنظر إليه على أنه أقل خطورة

وجد استطلاع مركز "بيو" أن حكومة إسرائيل أقل شعبية بين الأمريكيين من الدولة نفسها وشعبها، ويعيد التأكيد على المكانة الضعيفة لإسرائيل بين الديمقراطيين الشباب

أنصار إسرائيليون لدونالد ترامب يلوحون بعلم الولايات المتحدة وإسرائيل لدعم ترشيحه خارج السفارة الأمريكية في القدس، 27 أكتوبر، 2020 (Olivier Fitoussi / Flash90 / File)
أنصار إسرائيليون لدونالد ترامب يلوحون بعلم الولايات المتحدة وإسرائيل لدعم ترشيحه خارج السفارة الأمريكية في القدس، 27 أكتوبر، 2020 (Olivier Fitoussi / Flash90 / File)

نيويورك – يؤيد 60% من الإسرائيليين تعامل الرئيس الأمريكي جو بايدن مع الشؤون العالمية، وهو تراجع عن مشاعرهم تجاه سلفه، على الرغم من أنهم كانوا أكثر عرضة لوصف دونالد ترامب بأنه “خطير”، وفقا لاستطلاع أجراه مركز “بيو” للأبحاث صدر يوم الاثنين.

تمت الموافقة على تعامل ترامب مع السياسة الخارجية من قبل 71% من المستطلعين الإسرائيليين في مارس 2019، ونسب المحللون ذلك إلى قراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، إلى جانب قرارات السياسة الخارجية الأخرى المتعلقة بالشرق الأوسط التي قام بها كرئيس.

لكن على الرغم من الولاء الذي عبر عنه 1000 مستجيب إسرائيلي تجاه سياسات ترامب، وصف عدد أكبر منهم (42%) الرئيس الأمريكي السابق بأنه خطير، مقارنة بـ 21% فقط شعروا بالأمر نفسه تجاه بايدن.

أظهر الاستطلاع كذلك شعبية ترامب في إسرائيل، حيث يُنظر إليه بشكل أفضل من أي دولة أخرى في العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة.

وجد الاستطلاع أن اليهود الإسرائيليين كانوا أكثر عرضة بمرتين للتعبير عن ثقتهم في بايدن (65%)، مقارنة بـ 34% فقط في اوساط العرب في إسرائيل.

يعتقد ما يقارب من ثلاثة أرباع الإسرائيليين أن العلاقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل في حالة جيدة، ويشعر المزيد من الأمريكيين – 89% من المشاركين في الاستطلاع – بنفس الشيء.

ردا على سؤال حول موقف بايدن من الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، قال 31% من الإسرائيليين أنه يفضل إسرائيل أكثر من اللازم، وقال 26% إنه يفضل الفلسطينيين أكثر من اللازم، بينما قال 34% أنه يحقق التوازن الصحيح.

ومن المقرر أن يصل بايدن إلى إسرائيل يوم الأربعاء في زيارة تستغرق 48 ساعة تشمل التوقف في الضفة الغربية.

استطلع مركز “بيو” أيضا 3581 من البالغين الأمريكيين، وكشف أنه في حين أن معظمهم يحملون وجهات نظر إيجابية عن دولة إسرائيل والشعب الإسرائيلي، فإن تصورهم يكون أقل إيجابية عندما يتعلق الأمر بحكومة إسرائيل.

أشار 67% من الذين شملهم الاستطلاع في أواخر مارس إلى وجهات نظر إيجابية تجاه الشعب الإسرائيلي، و55% منهم لديهم نفس المشاعر تجاه إسرائيل كدولة، في حين أن 48% فقط يمكنهم قول الشيء نفسه عن الحكومة.

في حين أن غالبية الذين نظروا إلى الحكومة بشكل سلبي كانوا من الذين ينظرون إلى الدولة في ضوء سلبي، كان العكس صحيحا بالنسبة لـ 16% من المستطلعين.

ومن بين المجموعة الفرعية من الذين ينظرون إلى الدولة بشكل سلبي، قال 28% أن لديهم مشاعر إيجابية تجاه الشعب الإسرائيلي.

كما عزز الاستطلاع الاتجاهات الراسخة التي تظهر أن اسرائيل أكثر تفضيلا بين الأمريكيين الأكبر سنا والمحافظين، مقارنة بالأصغر الليبراليين.

ما يقارب من 69% من المستطلعين فوق سن 65 وأيضا 60% ممن تتراوح أعمارهم بين 50-64 سنة لديهم آراء إيجابية تجاه إسرائيل، بينما يرى 56% ممن تقل أعمارهم عن 30 عاما إسرائيل بشكل سلبي.

عبر الخطوط الحزبية، يحتفظ ما يقارب من 70% من الجمهوريين والمشاركين ذوي الميول الجمهورية بآراء إيجابية فيما يتعلق بإسرائيل، مقارنة بـ 44% فقط من الديمقراطيين وذوي الميول الديمقراطية.

كان الاستطلاع بهامش خطأ 2.3%.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال