إدانة الرئيس السابق لمجلس جولس المحلي بالقتل العمد في جريمة إطلاق نار صورته كاميرات المراقبة في عام 2016
بحث

إدانة الرئيس السابق لمجلس جولس المحلي بالقتل العمد في جريمة إطلاق نار صورته كاميرات المراقبة في عام 2016

المحكمة المركزية في حيفا ترفض ادعاء سلمان عامر بأنه تصرف دفاعا عن النفس في قتله لرجل كان على خلاف معه

سلمان عامر، رئيس مجلس جولس المحلي السابق في المحكمة المركزية في حيفا، 28 يوليو، 2020.(Meir Vaknin/Flash90)
سلمان عامر، رئيس مجلس جولس المحلي السابق في المحكمة المركزية في حيفا، 28 يوليو، 2020.(Meir Vaknin/Flash90)

أدين الرئيس السابق لمجلس جولس المحلي في شمال البلاد بالقتل العمد الثلاثاء في جريمة إطلاق نار وقعت قبل حوالي أربع سنوات وصورتها كاميرات المراقبة.

ووُجهت لسلمان عامر (58 عاما) في عام 2016 تهمة القتل العمد لمقاول البستنة منير نبواني، الذي كان متورطا معه في نزاع معه قبل حادث إطلاق النار في موقف سيارات بالقرب من مبنى المجلس في القرية الدرزية.

وادعى محامو عامر إنه تصرف دفاعا عن النفس بعد أن هاجمه نبواني، الذي يظهر في مقطع الفيديو وهو يحمل هراوة، وهو ادعاء رفضته المحكمة المركزية في حيفا.

عقب قرار يوم الثلاثاء، طلب ممثلو الإدعاء احتجاز عامر على الفور، لكن المحكمة رفضت طلبهم.

ونقلت القناة 12 عن عامر قوله عند مغادرته قاعة المحكمة “أنا متأكد من أنني بريء. لقد استهدفني القضاة من اليوم الأول لأسبابهم الخاصة بهم، وهذا حقهم”.

وقال محامو عامر إنهم يعتزمون الاستئناف على الحكم.

سلمان عامر (الثاني من اليسار)، رئيس مجلس جولس المحلي السابق، في قاعة المحكمة المركزية في حيقا، 28 يوليو، 2020.(Meir Vaknin/Flash90)

في مقطع الفيديو للحادثة، يظهر عامر وهو يقوم بإيقاف سيارته في موقف السيارات القريب من مبنى المجلس بينما تقوم سيارة أخرى بمحاصرته.

في الفيديو، يخرج نبواني من السيارة الأخرى، ويقوم بسحب هراوة خشبيه او عصا بيسبول من صندوق السيارة، ويظهر وهو يهدد عامر كما يبدو في الصور عند خروج الأخير من سيارته.

ويظهر عامر وهو يعود إلى داخل المركبة، بينما تظهر الصور نبواني وهو يقوم بتحطيم زجاج السيارة بالهرواة التي يحملها.

ويقترب رجل آخر منهما في محاولة لفك الشجار، وعند اقترابه يخرج عامر من سيارته ويطلق النار على نبواني عدة مرات، ما أدى إلى إصابة الأخير في الصدر والبطن.

بعد انحناء نبواني جراء إطلاق النار، يظهر عامر في الفيديو وهو يطلق النار مرتين أخرتين على الأقل على رأسه من مسافة قريبة قبل أن يسقط نبواني على الأرض.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال