إصابة النائب أيمن عودة بفيروس كورونا، ويحذر أنه ’حقيقي وخطير’
بحث

إصابة النائب أيمن عودة بفيروس كورونا، ويحذر أنه ’حقيقي وخطير’

حث رئيس القائمة المشتركة الإسرائيليين على الحفاظ على التباعد الاجتماعي وممارسات النظافة؛ يشعر بصحة جيدة، باستثناء الحمى الخفيفة

زعيم القائمة المشتركة، عضو الكنيست أيمن عودة، في المحكمة العليا في القدس، 5 فبراير 2020 (Yonatan Sindel / Flash90)
زعيم القائمة المشتركة، عضو الكنيست أيمن عودة، في المحكمة العليا في القدس، 5 فبراير 2020 (Yonatan Sindel / Flash90)

أعلن زعيم حزب القائمة المشتركة، عضو الكنيست أيمن عودة، يوم الأحد عن إصابته بكوفيد-19.

وقال عودة (45 عاما) في بيان إنه باستثناء إصابته بحمى طفيفة، فإنه يشعر بصحة جيدة وسيواصل أداء مهامه البرلمانية من الحجر الصحي. كما أكد زعيم الحزب ذا الأغلبية العربية على أهمية التباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية كأمر حيوي لمنع انتشار فيروس كورونا.

وقال عودة في بيان: “أحث الجميع على التصرف بحذر والامتثال للإرشادات المتعلقة بالأقنعة والتباعد الاجتماعي والنظافة. الفيروس حقيقي وخطير ومعد”.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان أي سياسي آخر على اتصال بعودة مؤخرا وسيحتاج إلى دخول الحجر الصحي.

ويوم السبت، أكدت وزيرة حماية البيئة غيلا غملئيل أنها مصابة بفيروس كورونا، العضو الرابع في حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الذي يصاب بالمرض.

وزيرة حماية البيئة غيلا غملئيل. (Courtesy, Environmental Protection Ministry)

وفي أغسطس، ثبتت إصابة وزيرة الهجرة والاستيعاب بنينا تامانو شاتا من حزب “أزرق أبيض” بفيروس كورونا. وجاء ذلك بعد أسابيع من تشخيص إصابة وزير شؤون القدس رافي بيرتس (البيت اليهودي) بكوفيد-19. وفي أبريل، أصيب وزير الصحة آنذاك يعقوب ليتسمان من حزب “يهدوت هتوراة” بالفيروس.

وتأتي الحالات الأخيرة في الوقت الذي تخضع فيه إسرائيل لإغلاق على مستوى البلاد وسط زيادة كبيرة في حالات الإصابة، التي أثرت على الدولة بأكملها وأضرت البلدات ذات الأغلبية العربية بشكل خاص.

وكان الإغلاق الثاني لإسرائيل، والذي بدأ في 18 سبتمبر، أقل صرامة من الإغلاق الأول في وقت سابق من هذا العام، على الرغم من ارتفاع حالات الإصابة والوفيات يوميًا. إضافة الى ذلك، تم الإبلاغ عن تبني الجمهور نهجًا أكثر تساهلاً تجاه القيود.

وسجلت إسرائيل ما مجموعه 265,086 حالة مؤكدة منذ بداية الوباء، مع 70,366 حالة نشطة، 891 منها خطيرة، و326 مريضا في حالة متوسطة. ووفقا لبيانات وزارة الصحة، فقد توفي 1692 شخصا في إسرائيل جراء الفيروس منذ بداية الوباء.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال