أول سفير بحريني لدى إسرائيل يصل البلاد لتولي منصبه
بحث

أول سفير بحريني لدى إسرائيل يصل البلاد لتولي منصبه

كلا البلدين يشيدان بوصول خالد يوسف الجلاهمة، أول مبعوث للمملكة الخليجية إلى اسرائيل، كخطوة مهمة في زيادة تطوير العلاقات بعد التطبيع

أول سفير للبحرين لدى إسرائيل، خالد يوسف الجلاهمة (يمين) بعد وصوله إلى إسرائيل، في 31 أغسطس 2021 (Shlomi Amsalem / GPO)
أول سفير للبحرين لدى إسرائيل، خالد يوسف الجلاهمة (يمين) بعد وصوله إلى إسرائيل، في 31 أغسطس 2021 (Shlomi Amsalem / GPO)

وصل السفير البحريني الأول لدى إسرائيل، خالد يوسف الجلاهمة، إلى البلاد بعد ظهر الثلاثاء لتولي منصبه بعد اتفاق العام الماضي بين البلدين لتطبيع العلاقات الدبلوماسية.

ووصف بيان نقلته وكالة أنباء بحرينية حكومية وصول الجلاهمة بأنه “خطوة مهمة في تطوير العلاقات بين البلدين وشعبيهما”.

قبل أن يصل إلى إسرائيل، نشر السفير الجديد تغريدة بالعبرية والعربية والإنجليزية قائلا “إن فرصة تحقيق رؤية جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة للتعايش السلمي مع جميع الدول هي امتياز سأقوم به باحترام كبير”.

اتفقت إسرائيل والبحرين في عام 2020 على إقامة علاقات دبلوماسية كجزء من “اتفاقيات إبراهيم”، وهي مبادرة بقيادة الولايات المتحدة شهدت أيضا قيام إسرائيل بتطبيع العلاقات مع الإمارات العربية المتحدة والسودان والمغرب.

كما أشادت وزارة الخارجية الإسرائيلية بوصول الجلاهمة إلى إسرائيل، قائلة إن ذلك “والافتتاح الرسمي المقبل لسفارة البحرين في إسرائيل، يمثلان خطوة مهمة في تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين وشعبيهما”.

وأضاف المتحدث بإسم وزارة الخارجية ليئور حايات في بيان، “إن سفارة البحرين في إسرائيل، وكذلك السفارة الإسرائيلية في البحرين، لهما دور مركزي في تعزيز العلاقات الثنائية وتشكل علامة بارزة أخرى في رؤية اتفاقيات السلام التي وقعت في عام 2020”.

خالد يوسف الجلاهمة. (وزارة الخارجية البحرينية)

ووقعت اسرائيل على تعيين الجلاهمة في شهر مارس-اذار. شغل الجلاهمة سابقا منصب نائب السفير لدى الولايات المتحدة، من بين مناصب رفيعة أخرى في السلك الدبلوماسي البحريني.

ويأتي وصوله إلى إسرائيل بعد أسابيع من لقاء وكيل العلاقات الدولية البحريني الشيخ عبد الله بن أحمد آل خليفة علانية بقائد عسكري إسرائيلي مسؤول عن الشؤون الإيرانية أثناء زيارته لإسرائيل.

التقى آل خليفة بتال كيلمان، رئيس القسم الاستراتيجي في مديرية التخطيط في الجيش الإسرائيلي، ونشر المتحدث باللغة العربية في الجيش الإسرائيلي أفيحاي درعي يوم الثلاثاء على تويتر صورة لهما وهما يتصافحان.

في الماضي، كانت مثل هذه الاجتماعات بين كبار المسؤولين الإسرائيليين والعرب بعيدة إلى حد كبير عن أعين الجمهور. وكانت طبيعتها العلنية مؤشرا إضافيا على دفء العلاقات بين إسرائيل والبحرين، ومواءمتهما ضد طهران.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال