أول دبلوماسي إسرائيلي بصدد تسلم منصبه في أبو ظبي – تقرير
بحث

أول دبلوماسي إسرائيلي بصدد تسلم منصبه في أبو ظبي – تقرير

السفير السابق لدى تركيا إيتان نائيه سيقود بعثة مؤقتة لبضعة أشهر حتى يتم تعيين سفير دائم

إيتان نائيه، سفير إسرائيل السابق لدى تركيا.  (courtesy, the Ministry of Foreign Affairs)
إيتان نائيه، سفير إسرائيل السابق لدى تركيا. (courtesy, the Ministry of Foreign Affairs)

أفادت هيئة البث الإسرائيلية “كان” الثلاثاء أن إسرائيل ستقوم في الأيام القليلة المقبلة بإرسال دبلوماسي إلى أبو ظبي لإقامة بعثة مؤقتة في الإمارات العربية المتحدة تمهيدا لسفارة دائمة.

وسيكون إيتان نائيه، السفير السابق لدى تركيا، أول إسرائيل يتمتع بمكانة دبلوماسية كاملة في الدولة الخليجية في أعقاب تطبيع العلاقات مع إسرائيل في العام الماضي.

وسيترأس نائيه البعثة المؤقتة لبضعة أشهر حتى تعيين سفير، وفقا للتقرير.

وعمل نائيه سفير لدى تركيا من 2016 حتى 2018 وتم طرده من أنقرة احتجاجا على مقتل عشرات الفلسطينيين في اشتباكات عنيفة مع القوات الإسرائيلية على الحدود مع قطاع غزة.

وأقامت إسرائيل علاقات دبلوماسية مع الإمارات والبحرين في سبتمبر في إطار ما تُعرف بـ”اتفاقيات إبراهيم”، التي تم التوصل إليها بوساطة أمريكية. منذ ذلك الحين، توصلت الدولة اليهودية إلى اتفاق لافتتاح سفارات متبادلة مع البلدين، وفي نوفمبر قام وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف بن رشيد الزياني بزيارة إلى إسرائيل.

بالإضافة إلى البلدين الخليجين، توصلت إسرائيل مؤخرا ايضا إلى اتفاقي تطبيع مع السودان والمغرب.

ولم تتبادل إسرائيل وتركيا السفراء منذ تدهور العلاقات بينهما في مايو 2018.

بعد احتجاجات عنيفة على حدود غزة التي قُتل خلالها 60 فلسطينيا، معظمهم نشطاء في حركة “حماس” والفصائل الفلسطينية الأخرى، حمّل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إسرائيل المسؤولية الكاملة في وقوع القتلى، واصفا اياها بـ”دولة إرهاب” تقوم بارتكاب “إبادة جماعية”.

بعد ذلك، استدعت تركيا سفيرها وطردت السفير الإسرائيلي نائيه.

في ديسمبر، ذكر موقع “ألمونيتور” أن تركيا اختارت سفيرا جديدا لدى إسرائيل في خطوة تهدف إلى كسب ود إدارة بادين التي بصدد دخول البيت الأبيض. ولم يتضح على الفور ما إذا كانت إسرائيل تستعد هي أيضا لإعادة سفيرها إلى تركيا.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال