ألمانيا تحظر رفع علم حماس وسط تصاعد الهجمات المعادية للسامية – تقرير
بحث

ألمانيا تحظر رفع علم حماس وسط تصاعد الهجمات المعادية للسامية – تقرير

متحدث باسم حزب ميركل يقول إن حظر شعار الحركة سيكون بمثابة توجيه ’أشارة واضحة إلى مواطنينا اليهود’

توضيحية: فلسطينيون يحملون أعلام حركة حماس الخضراء يشاركون في مظاهرة تضامنية مع المصلين المسلمين في القدس، في مدينة غزة، 23 أبريل، 2021. (AP Photo / Khalil Hamra)
توضيحية: فلسطينيون يحملون أعلام حركة حماس الخضراء يشاركون في مظاهرة تضامنية مع المصلين المسلمين في القدس، في مدينة غزة، 23 أبريل، 2021. (AP Photo / Khalil Hamra)

وافقت الحكومة الألمانية على حظر علم حركة “حماس” في أعقاب ارتفاع عدد الحوادث المعادية للسامية المحيطة بالنزاع الأخير بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة، بحسب ما أفاد تقرير يوم الأحد.

وفقا لوكالة أنباء “دويتشه فيله“، نقلا عن صحيفة “فيلت أم زونتاغ”، تم اتخاذ القرار ردا على عدد من الحوادث التي شهدتها الاحتجاجات المناهضة لإسرائيل الشهر الماضي.

حماس هي إحدى المنظمات الفلسطينية العديدة المدرجة في قائمة الاتحاد الأوروبي للمنظمات الإرهابية.

وبحسب التقرير، فإن خطة حظر علم الحركة اقترحها في الأصل حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تترأسه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

وبحسب ما ورد قال تورستن فراي، نائب رئيس البرلمان عن حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي: “لا نريد رفع أعلام المنظمات الإرهابية على الأراضي الألمانية”، مضيفا أن الحظر هو بمثابة “إشارة واضحة لمواطنينا اليهود”.

وأعرب الحزب الاشتراكي الديمقراطي من يسار الوسط، وهو شريك في الائتلاف مع حزب ميركل، عن مخاوف دستورية في البداية بشأن الحظر المحتمل على العلم، لكنه أعطى دعمه لاحقا للاقتراح.

تورستن فراي من حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الألماني خلال مقابلة في 9 مارس، 2021. (Screen grab/YouTube

وشهدت عدة مدن ألمانية مظاهرات مؤيدة للفلسطينيين خلال الصراع الذي استمر 11 يوما بين إسرائيل وحماس الشهر الماضي، مما دفع ميركل إلى إصدار دعوة للتهدئة.

وردد بعض المشاركين في مسيرات في مدن عبر ألمانيا هتافات معادية للسامية وصفتها ميركل بأنها “غير مقبولة”.

آخرون أحرقوا الأعلام الإسرائيلية، وفي حالة واحدة قاموا برشق مدخل كنيس بالحجارة.

ودعا المجلس المركزي اليهودي في ألمانيا، الذي يمثل نحو 200 ألف يهودي مقيمين في البلاد، إلى تعزيز الإجراءات الأمنية حول المؤسسات اليهودية في البلاد. وأظهرت معطيات نُشرت في الشهر الماضي ارتفاعا في عدد الحوادث المعادية للسامية بأكثر من 15% في ألمانيا في عام 2020.

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل قبل مقابلة تلفزيونية في hauptstadtstudio (استوديو العاصمة) في قناة ARD العامة في برلين، 4 يونيو، 2020. (John MacDougall / Pool via AP)

لن يكون حظر أعلام حماس الخطوة الأولى من نوعها التي تتخذها ألمانيا.

في العام الماضي، أعلنت برلين رسميا عن حظر أنشطة منظمة “حزب الله” اللبنانية المدعومة من إيران. نظرا لعدم وجود فرع ألماني رسمي لحزب الله، لم تستطع برلين حظر المنظمة على هذا النحو، لذا قامت بدلا من ذلك بحظر أنشطة المنظمة اللبنانية.

تحظر السياسة عرض لافتات حزب الله ورموزه في الأماكن العامة، بما في ذلك “في تجمع أو في وسائل الإعلام المطبوعة أو الصوتية أو المرئية أو الصور أو الرسوم”.

ساهمت في هذا التقرير وكالة فرانس برس

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال