أكثر من 71 ألف إصابة جديدة ومسؤولو الصحة يدرسون إلغاء العزل للأطفال
بحث

أكثر من 71 ألف إصابة جديدة ومسؤولو الصحة يدرسون إلغاء العزل للأطفال

الحالات الخطيرة لا تزال تسجل ارتفاعا لكن خبير يقول إن إسرائيل قد تكون وصلت إلى ذروة الموجة مع تسجيل عشرات آلاف الحالات اليومية؛ وزيرا المالية والثقافة يعلنان عن مساعدات لعالم الفن

عاملون في محطة "افحص وسافر" لفحوصات الكورونا في القدس، 17 يناير، 2022. (Olivier Fitoussi / Flash90)
عاملون في محطة "افحص وسافر" لفحوصات الكورونا في القدس، 17 يناير، 2022. (Olivier Fitoussi / Flash90)

قال المدير العام لوزارة الصحة نحمان آش لإذاعة الجيش صباح الأربعاء أنه تم تشخيص 71,593 إصابة جديدة بفيروس كورونا الثلاثاء، وهو رقم قياسي يومي جديد.

وقال آش إن 526 شخصا مصابا بكوفيد-19 في حالة خطيرة يتلقون العلاج في المستشفيات، مقارنة بـ 498 مساء الثلاثاء.

لم تقم وزارة الصحة بتحديث لوحة متابعة أرقام الكوفيد الخاصة بها يومي الإثنين والثلاثاء بسبب ما قالت إنها مشكلات تقنية، ويبدو أن هذه المشكلات استمرت صباح الأربعاء.

في غضون ذلك، أفادت تقارير يوم الأربعاء أن مسؤولي الصحة يدرسون إلغاء متطلبات العزل للأطفال الذين يخالطون مريضا بالفيروس ولا تظهر عليهم أعراض.

وأفات تقارير أن منسق مكافحة فيروس كورونا في البلاد سلمان زرقا، الذي يقود استجابة الحكومة للوباء، التقى بأطباء أطفال بارزين لمناقشة تغيير سياسات الحجر الصحي التي تعزل حاليا آلاف الأطفال في منازلهم.

وكتبت وزيرة التربية والتعليم يفعات شاشا بيطون، العضو في الإئتلاف الحكومي، مقال رأي نشره موقع “واللا” الإخباري الأربعاء قالت فيه إنها “تحارب” سياسات الحكومة بشان لوائح عزل الأطفال.

تلقى ما يقرب من 24% فقط من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-11 سنوات جرعة واحدة على الأقل من لقاح كوفيد، وتلقى 12% فقط جرعتين.

تطعيمات كوفيد-19 في رحوفوت، 10 يناير، 2022. (Yossi Aloni / Flash90)

وارتفع عدد الحالات الخطيرة في الوقت الذي يجد فيه المسؤولون صعوبة في إعادة ضبط استجابتهم لمتحور “أوميكرون”، الذي تسبب في أعداد هائلة من الإصابات في الأسابيع الأخيرة، ولكن عدد حالات وفاة أقل من الموجات السابقة.

وقال عيران سيغال، عالم أحياء حاسوبية في معهد “فايتسمان” ومن كبار مستشاري المجلس الوزاري المصغر لشؤون كورونا، لإذاعة الجيش الأربعاء إن إسرائيل تقترب من ذروة الموجة الحالية من الإصابات.

وقال سيغال “نقدّر أننا نقترب من ذروة المرض في الأيام المقبلة، وسيحدث ذلك هذا الأسبوع إذا لم يكن يحدث الآن بالفعل. نحن ندرك أن العدد الفعلي للمصابين هو ضعف ما يتم رؤيته في البيانات، لذا فمن المحتمل جدا أن يكون عدد الحالات التي تم التحقق منها يوميا حوالي 200,000”.

من بين الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس النائبتان في الكنيست غيلا غمليئل (الليكود) ويوليا مالينوفسكي (يسرائيل بيتنا) ورئيس بلدية القدس موشيه ليون. وقال ليون ساخر إن إصابته بالفيروس جاءت “متأخرة قليلا” لكنه في حالة جيدة.

في غضون ذلك، أعلن وزير المالية أفيغدور ليبرمان ووزير الثقافة حيلي تروبر الأربعاء عن حزمة مساعدات مالية لعالم الفنون.

إسرائيليون من عالم الفن يتظاهرون في تل أبيب، 18 يناير، 2022. (Tomer Neuberg / Flash90)

ستشمل الحزمة عشرات الملايين من الشواقل للمؤسسات وكذلك لتمويل مشاريع فنية. يأتي هذا الإعلان بعد احتجاجات من قبل الكثيرين في عالم الثقافة  الذي يعاني من تداعيات فيروس كورونا.

وقال تروبر في بيان: “حزمة المساعدة هي تعبير عن أهمية الثقافة والتزامنا تجاه الأفراد في عالم الثقافة والحاجة إلى مساعدتهم على تجاوز الفترة الصعبة”.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال