أسعار البنزين ستنخفض منتصف ليل الأربعاء، ولكن ليس بالقدر المتوقع
بحث

أسعار البنزين ستنخفض منتصف ليل الأربعاء، ولكن ليس بالقدر المتوقع

قالت وزارة المالية إنه سيتم تخفيض 20-30 أغورة من تكلفة اللتر الواحد، وبذلك يصل السعر إلى أدنى مستوى له منذ أكثر من عام؛ كان من المتوقع أن يتم خفض 30-40 أغورة

صورة توضيحية لسيارة تزود بالوقود في محطة وقود في القدس، 11 مارس، 2022. (Jamal Awad / Flash90)
صورة توضيحية لسيارة تزود بالوقود في محطة وقود في القدس، 11 مارس، 2022. (Jamal Awad / Flash90)

أعلنت وزارة المالية صباح الثلاثاء أنها قررت مع سلطة الضرائب خفض سعر البنزين بمقدار 20-30 أغورة، وهو أقل من التخفيض المتوقع، ولكن لا يزال كافيا لخفض تكلفة اللتر إلى أدنى مستوى له منذ أكثر من عام.

سيتم الإعلان عن السعر النهائي في وقت لاحق من يوم الثلاثاء وسيدخل حيز التنفيذ في منتصف ليل الأربعاء.

وكان من المتوقع تخفيض 30-40 أغورة.

وستنخفض تكلفة اللتر إلى حوالي 6.30 شيكل، وهو أدنى مستوى منذ يونيو 2021.

وسيكون هذا التخفيض الثاني خلال الشهرين الماضيين، حيث انخفض سعر اللتر بنحو 2 شيكل.

والسعر الحالي هو 6.58 شيكل للتر البنزين بالخدمة الذاتية. وبلغت الأسعار ذروتها في يونيو عند 8.08 شيكل للتر الواحد لكنها استمرت بالتراجع كل شهر منذ ذلك الحين.

وجاء انخفاض الأسعار نتيجة لخفض الحكومة للضريبة الانتقائية على البنزين، والتي أعلن عنها لأول مرة وزير المالية أفيغدور ليبرمان في أبريل، وانخفاض سعر النفط الخام، الذي ينخفض ​​عالميًا منذ أوائل يونيو.

وارتفعت أسعار النفط إلى 122.11 دولارًا للبرميل في 8 يونيو – وهو أعلى سعر منذ 8 مارس – وانخفضت منذ ذلك الحين إلى ما يقرب من 96 دولارًا للبرميل يوم الثلاثاء.

ولكن حتى مع انخفاض أسعار النفط، فإن أكثر من نصف سعر لتر البنزين في إسرائيل هو نتيجة الضرائب.

وخفض ليبرمان التعريفة بمقدار نصف شيكل للتر الواحد في أبريل.

وسيخفف انخفاض الأسعار من الضغوطات على المواطنين الذين يعانون من ارتفاع تكاليف المعيشة.

وفي حين أن التضخم في إسرائيل كان أكثر تواضعا مما هو عليه في دول أخرى في العالم المتقدم، فقد أدى الى قفزات حادة في تكاليف المعيشة، من الغذاء إلى مواد البناء. كما تكافح البلاد لكبح جماح أسعار العقارات المرتفعة.

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال