أذربجيان ستفتتح سفارة لها في إسرائيل لتكون أول دولة شيعية مسلمة تقدم على مثل هذه الخطوة
بحث

أذربجيان ستفتتح سفارة لها في إسرائيل لتكون أول دولة شيعية مسلمة تقدم على مثل هذه الخطوة

رئيس الوزراء لبيد يثني على الخطوة ويشيد بــ"عمق العلاقة" بين البلدين

الرئيس الأذربايجاني إلهام علييف يتحدث خلال مؤتمر صحفي في القصر الرئاسي في تيرانا، ألبانيا، 15 نوفمبر، 2022. (AP Photo / Franc Zhurda)
الرئيس الأذربايجاني إلهام علييف يتحدث خلال مؤتمر صحفي في القصر الرئاسي في تيرانا، ألبانيا، 15 نوفمبر، 2022. (AP Photo / Franc Zhurda)

صادق البرلمان الأذربيجاني يوم الجمعة على اقتراح لافتتاح سفارة في إسرائيل.

القرار التاريخي سيجعل من أذربيجان أول دولة شيعية مسلمة تفتتح سفارة لها في الدولة اليهودية.

ورحب رئيس الوزراء يائير لبيد بهذه الخطوة، قائلا: “أذربيجان شريك مهم لإسرائيل وموطن لواحدة من أكبر الجاليات اليهودية في العالم الإسلامي”.

وقال إن “قرار افتتاح السفارة يعكس عمق العلاقة بين بلدينا. هذه الخطوة هي نتيجة جهود الحكومة الإسرائيلية لبناء جسور دبلوماسية قوية مع العالم الإسلامي”.

وأضاف أن “الشعب الأذربيجاني… سيتم تمثيله لأول مرة في دولة إسرائيل”.

يوجد لإسرائيل سفارة في باكو منذ عام 1992.

يعكس قرار أذربيجان علاقاتها الوثيقة مع إسرائيل – لا سيما في مجالي الأمن والتجارة – وعلاقاتها المتوترة بشكل متزايد مع إيران.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلنت أذربيجان عن اعتقال خمسة من مواطنيها بتهمة التجسس لصالح إيران بعد تصاعد التوتر بين البلدين الجارين. وجاءت الاعتقالات بعد أسبوع من تبادل الاتهامات بين باكو وطهران بخطاب عدائي.

ولطالما اتهمت إيران، وهي موطن لملايين الأذريين، جارتها الشمالية الأصغر حجما بتأجيج المشاعر الانفصالية على أراضيها.

في الشهر الماضي، قام وزير الدفاع بيني غانتس بزيارة رسمية إلى أذربيجان، حيث التقى بنظيره الأذري، ذاكر حسنوف، ورئيس البلاد إلهام علييف.

وركزت الزيارة على القضايا المتعلقة بالأمن والسياسات، بهدف تعزيز التعاون الدفاعي بين القدس وباكو.

وزير الدفاع بيني غانتس في زيارة رسمية لأذربيجان، 3 أكتوبر، 2022. (Nicole Laskavi / MOD)

وجاءت الزيارة في أعقاب تصعيد القتال مؤخرا بين أذربيجان وجارتها أرمينيا حول منطقة ناغورنو كاراباخ المتنازع عليها.

في عام 2020، خاض البلدان الجاران حربا استمرت ستة أسابيع وحصدت حياة أكثر من 6000 جندي وأسفرت عن استيلاء أذربيجان على الأراضي المتنازع عليها، قبل التوصل إلى هدنة بوساطة روسية.

لدى إسرائيل صفقات أسلحة كبيرة مع أذربيجان، لكنها لا تكشف عن تفاصيل الاتفاقات.

في عام 2016، قال علييف إن بلاده اشترت معدات دفاعية بقيمة 4.85 مليار دولار من الدولة اليهودية، لكن إسرائيل لم تؤكد هذا الرقم قط.

ساهم في هذا التقرير وكالة فرانس برس وآش أوبل

اقرأ المزيد عن
تعليقات على هذا المقال