قتل 25 شخصا على الاقل الاربعاء في جوبا في حادث تحطم طائرة شحن بعيد اقلاعها من مطار عاصمة جنوب السودان كما افاد مراسل وكالة فرانس برس الذي شاهد جثث رجال ونساء واطفال.

وتحطمت الطائرة على جزيرة صغيرة في النيل الابيض على مسافة 800 متر من مدرج مطار جوبا. واحصى مراسل فرانس برس 25 قتيلا على الاقل مشيرا الى ان الشرطة كانت تسحب جثث رجال ونساء واطفال من حطام الطائرة.

وافادت اذاعة مرايا المحلية التي تدعمها الامم المتحدة عن احتمال مقتل 40 شخصا ونقلت عن مسؤولين في المطار قولهم ان ثلاثة ركاب فقط نجوا من الحادث.

وتقيم عدة مجموعات مزارعين على الجزيرة ولم يتضح ما اذا كان بعض الضحايا كانوا على الارض.

واشارت تقارير اعلامية الى ان الطائرة من نوع انطونوف لكن لم يتسن الحصول على تاكيد رسمي على الفور. وطائرات الشحن التي تتجه الى بعض المناطق النائية في جنوب السودان غالبا ما تنقل ركابا.

وقال رادمير غاينانوف المتحدث باسم السفارة الروسية في اوغندا التي تتولى شؤون جنوب السودان ايضا ان السفارة على اتصال مع السلطات المحلية وبينها وزارة الدفاع.

واوضح لوكالة فرانس برس من اوغندا “نقوم بتوضيح التفاصيل”.

ويعتبر مطار جوبا الاكبر في جنوب السودان ويستقبل رحلات تجارية منتظمة وكذلك طائرات عسكرية وطائرات شحن تنقل مساعدات الى مناطق نائية.

واندلعت الحرب الاهلية في جنوب السودان في كانون الاول/ديسمبر 2013 حين اتهم الرئيس سالفا كير نائبه السابق رياك مشار بالتخطيط لانقلاب ما تسبب بموجة اعمال قتل انتقامية على خلفية اتنية.