ذكرت الوكالة اليهودية في بيان اليوم الخميس أن مجموعة من اعضاء الكنيست عادت من زيارة الى جنوب افريقيا لأول مرة هذا الاسبوع.

خلال هذه الزيارة، اجتمع أعضاء الكنيست مع عدد من الشخصيات السياسية في جنوب افريقيا ومن بينهم الرئيس السابق كغاليما موتلانثى، ورئيسة الاتحاد الافريقي نكوسازانا دلامينى زوما، وزوجة الرئيس جاكوب زوما السابقة، والمرشح المحتمل ليحل محله رئيسا لحزب الوطن الافريقي في الانتخابات المقبلة.

وبالاضافة الى مسؤولين من الحزب الوطني الأفريقي الحاكم، التقى الوفد الاسرائيلي أيضا بشخصيات من التحالف الديمقراطي المعارض، بما فى ذلك زعيم الحزب موسي ميمان الذي زار اسرائيل في يناير.

تعرض ميمان للنقد من الحزب الوطني الافريقي خلال زيارته لاسرائيل حيث اتهمه حزب نيلسون مانديلا بدعم “الفصل العنصري” الاسرائيلي.

موسي ميمان، الذي يرأس حزب التحالف الديمقراطي في جنوب أفريقيا. (screen grab Facebook)

موسي ميمان، الذي يرأس حزب التحالف الديمقراطي في جنوب أفريقيا. (screen grab Facebook)

كما التقى أعضاء الكنيست مع قادة المجتمع اليهودي فى جوهانسبرغ وكيب تاون وزاروا عددا من المواقع اليهودية.

من بين أعضاء الكنيست في هذه الزيارة كان أعضاء حزب (الإتحاد الصهيوني) نحمان شاي، زهير بهلول، ميخال بيران، ومن حزب (الليكود) نوريت كورن وأمير اوحانا.

وقال شاي الذي قاد الرحلة ان الزيارة التي استمرت اسبوعا تؤكد “العلاقات التى تربط الشعب اليهودي فى جميع انحاء العالم”، بينما تشيد أيضا “بالاخلاص والصلة لاسرائيل” لدى المجتمعات اليهودية فى جنوب افريقيا.

وقال في بيان: “إن زيارة الوفد واجتماعاته مع الجالية اليهودية تناولت العلاقات التي تربط الشعب اليهودي في جميع انحاء العالم بما فيها اسرائيل والجالية اليهودية في جنوب افريقيا”.

مضيفا: “إن إخلاص المجتمع المحلي وإرتباطه بإسرائيل ترك انطباعا عميقا لدينا. ان تواصل يهود جنوب افريقيا بالصهيونية واسرائيل هي سمات مميزة للمجتمع المحلي، واضعة اياه في مكان شرف بين الطوائف اليهودية في العالم”.

وقال جوش شفارتز، الأمين العام للوكالة اليهودية، إن الهدف من الزيارة هو تعزيز العلاقات بين الزعماء الاسرائيليين والشتات اليهودي.

وقال: “إن هذا جزء من المبادرة المشتركة للوكالة اليهودية مع الكنيست لجلب العشرات من اعضاء الكنيست والمشرعين الحكوميين الاسرائيليين الى المجتمعات اليهودية فى جميع انحاء العالم”. وأضاف: “إن هذه الزيارات ضرورية لتعزيز الروابط مع اسرائيل وتعميق فهم القادة الاسرائيليين للتحديات التي تواجه الشتات”.

وذكرت الوكالة اليهودية أن الجالية اليهودية في جنوب افريقيا التي تضم حوالي 70 الف شخص شهدت ارتفاعا فى الهجرة الى اسرائيل فى السنوات الاخيرة.

الزعيم السياسي لحركة حماس انذاك، خالد مشعل، في حشد للحزب الوطني الأفريقي لتكريم حماس في كيب تاون، جنوب أفريقيا، 21 أكتوبر / تشرين الأول 2015.

الزعيم السياسي لحركة حماس انذاك، خالد مشعل، في حشد للحزب الوطني الأفريقي لتكريم حماس في كيب تاون، جنوب أفريقيا، 21 أكتوبر / تشرين الأول 2015.

وبينما كانت لإسرائيل وجنوب أفريقيا علاقات وثيقة خلال حقبة الفصل العنصري، أصبحت العلاقات بين القدس وبريتوريا مشحونة بعد النقد الشديد الذي وجهه الأخير للسياسات الإسرائيلية ودعمها القوي للفلسطينيين.

في عام 2015، استضاف الحزب الوطني الأفريقي آنذاك الزعيم السابق للمكتب السياسي لحركة حماس، خالد مشعل، وهو ما احتجت عليه إسرائيل.

كما اعلن الحزب الوطني الافريقي عزمه على تحويل سفارته فى اسرائيل الى “مكتب مصالح”، وعمله على تعطيل اجتماع في اكتوبر القادم في توغو بين رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو والزعماء الافارقة.

ساهم رافائيل أهرين في هذا التقرير.