توفي أربعة أشخاص آخرين  في إسرائيل في الساعات الأخيرة يوم الأربعاء ، ليرتفع إجمالي عدد الوفيات في البلاد جراء فيروس كورونا إلى 25.

في القدس، أعلن المركز الطبي “شعاري تسيدك”  وفاة سيدة تبلغ من العمر 60 عاما جراء الفيروس، وقال إنها كانت تعاني بالأساس من مشاكل صحية “خطيرة ومعقدة”.

بعد دقائق من ذلك، أعلن المركز الطبي “وولفسون” في حولون  وفاة رجل يبلغ من العمر 74 عاما جراء الفيروس. وأفاد المستشفى أن الرجل كان خاضعا للتخدير وموصول بجهاز تنفس صناعي وكان في حالة خطيرة للغاية وعانى من مشاكل صحية مسبقة عدة.

بعد ساعة، أعلن المركز وولفسون ثاني حالة وفاة في المستشفى لليوم – وهي لرجل يبلغ من العمر 66 عاما الذين كان يعاني بحسب إعلان المستشفى من مشاكل صحية مسبقة.

ولم ترد تفاصيل فورية عن تفاصيل الضحايا.

توضيحية: أطباء يقدمون العلاج لمريض في المركز الطبي وولفسون بمدينة حولون. ( Hadas Parush/Flash90)

وبذلك وصلت حصيلة الوفيات جراء الفيروس يوم الأربعاء إلى خمسة بعد أن أعلنت وزارة الصحة الأربعاء ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 5591 شخصا مع تسجيل إسرائيل لأكبر زيادة في عدد الحالات الجديدة في يوم واحد.

وأظهرت معطيات الوزارة قبل الإعلان عن حالتي الوفاة الأخيرتين تسجيل 233 حالة جديدة منذ ليلة الثلاثاء و760 في الساعات 24 الأخيرة. وكانت الزيادة الأكبر السابقة في فترة 24 ساعة الحالات ال663 الجديدة التي تم تسجيلها بين ليلتي الإثنين والثلاثاء، منها 527 حالة تم تضمينها في آخر إحصاء لوزارة الصحة.

وهناك 97 شخصا في حالة خطيرة، أكثر بثلاثة من الليلة السابقة، تم ربط 76 منهم بأجهزة تنفس صناعي.

وهناك 118 شخصا آخر في حالة متوسطة، بينما يعاني بقية المرضى من أعراض طفيفة للمرض. حتى الآن، تعافى من الفيروس 226 إسرائيليا.

شرطي يتأكد من امتثال المواطنين لأنظمة الطوارئ التي تم الإعلان عنها في محاولة لاحتواء فيروس كورونا، في مدينة بني براك ذات الغالبية الحريدية، 1 أبريل، 2020. (Tomer Neuberg/Flash90)

صباح الأربعاء، أعلن المركز الطبي “سوروكا” في مدينة بئر السبع جنوبي البلاد وفاة سيدة تبلغ من العمر 98 عاما، وقال المستشفى إن المريضة عانت من مشاكل صحية مسبقة “خطيرة ومعقدة”.

ولم ترد أنباء فورية عن هويتها.

وبحسب موقع “واينت” الإخباري، فإن الضحية كانت من نزلاء دار المسنين “ميشعان” في مدينة بئر السبع، حيث أصيب 14 من نزلائه بالفيروس، وتم وضع 21 شخصا آخر في حجر صحي داخل المنشأة. في الأسبوع الماضي، توفي أحد نزلاء بيت المسنين نفسه عن عمر يناهز 93 عاما بعد أن تبين أنه أصيب بالفيروس.

يوم الثلاثاء تم تسجيل 5 حالات وفاة جراء الفيروس، من ضمنها أم عزباء تبلغ من العمر 49 عاما، وهي المريضة الأصغر سنا التي تموت جراء فيروس كورونا في إسرائيل.

وكانت إسرائيل قد فرضت إجراءات مشددة لكبح انتشار الفيروس، حيث يُلزم المواطنون عموما بالبقاء في منازلهم، وتدرس السلطات عزل مدينة بني براك ذات الغالبية الحريدية، التي سجلت أعلى معدل إصابة بالفيروس.