مع ارتفاع درجات الحرارة في جميع أنحاء البلاد يوم الأحد، توفي رجل يبلغ من العمر 60 عاما بضربة شمس في بلدة ديمونا الجنوبية، حسبما ذكرت خدمة الطوارئ نجمة داود الحمراء.

ووصل مسعفو نجمة داود الحمراء إلى موقع الحادث في شارع هرتسل وعثروا على الرجل فاقد الوعي. وعملوا لمدة ساعة لإنعاشه قبل اضطرارهم الإعلان عن وفاته.

وفي يوم الأحد أيضا، تم نقل مواطن يبلغ من العمر 79 عاما من بلدة يوكنعام الشمالية إلى مركز رمبام الطبي في حيفا وهو فاقد الوعي وفي حالة حرجة بسبب ضربة شمس. وقال المستشفى إن حالته تتدهور.

وليلة السبت، ألغى الجيش الإسرائيلي جميع التمارين الأرضية حتى يوم الثلاثاء، في ضوء المخاطر التي تشكلها موجة الحر، حيث من المتوقع أن تتجاوز درجات الحرارة 45 درجة مئوية في أجزاء من البلاد.

وخطط الجيش في البداية للسماح بالتدريبات، مع بعض احتياطات السلامة، لكن قرر قائد القوات البرية في الجيش الإسرائيلي الجنرال يوئيل ستريك إلغاءها بالكامل في اعقاب توقعات جديدة في وقت متأخر من ليلة السبت.

ولا يتوقع انخفاض درجات الحرارة حتى نهاية الأسبوع.

وأصدرت وزارة الصحة تحذيراً للمسنين وذوي الظروف الصحية، وأمرتهم بالبقاء في منازلهم، تجنب المجهود البدني غير الضروري، وشرب الكثير من السوائل.

ومن المتوقع أن تصل درجات الحرارة إلى 41 درجة مئوية في العفولة وبئر السبع، 36-37 درجة مئوية في القدس وتل أبيب، و34 درجة مئوية في صفد.

ومن المتوقع أن تستمر درجات الحرارة المرتفعة في الأيام القادمة، مع وصول درجات الحرارة في بيسان إلى 46 درجة مئوية، و45 درجة مئوية في طبريا بحلول يوم الثلاثاء.