وصل وزير الخارجية اليوناني نيكوس كوتزياس الاحد الى اسرائيل في زيارة تستمر ثلاثة ايام فيما شهدت بلاده استفتاء مهما يمكن ان يقرر مستقبلها المالي.

وجاء في بيان رسمي للحكومة الاسرائيلية ان “وزارة الخارجية ترحب بوزير الخارجية نيكوس كوتزياس الذي وصل في زيارة رسمية خلال هذه الاوقات الصعبة التي تمر بها القيادة والشعب اليونانيان”.

واشار البيان ان هذه اول زيارة يقوم بها وزير في الحكومة اليونانية الحالية.

وقال متحدث باسم الخارجية الاسرائيلية ان الوزير اليوناني سيتناول العشاء الاحد مع رئيس المجلس القومي الاقتصادي الاسرائيلي يوجين كاندل الذي اطلع الحكومة الاسرائيلية في وقت سابق من اليوم على الازمة المالية اليونانية.

والاثنين، من المقرر ان يلتقي كوتزياس رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو كما سيزور السلطة الفلسطينية. وتنتهي زيارته الثلاثاء.

وادلى اليونانيون الاحد باصواتهم في الاستفتاء الذي قال رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس انه سيقرر “مصير” البلاد في منطقة اليورو في وقت تقف البلاد على حافة الانهيار المالي.