وارسو- صرح وزير الخارجية البولندي رادوسلاف سيكورسكي اليوم الاثنين ان روسيا ستواجه “عواقب وخيمة” بعد تدخلها في شبه جزيرة القرم.

وقال سيكورسكي للصحافيين “نعرف ان شهية لدى الجوارح تفتح عند الاكل ورهان العالم الحر الآن هو معارضة هذا المنطق”.

واضاف ان روسيا “ستواجه عواقب وخيمة” لتدخلها في اوكرانيا.

وفي ختام اجتماع لمجلس الامن القومي البولندي، قال الرئيس برونيسلاف كوموروفسكي ان بلاده ستدعم فكرة فرض عقوبات اوروبية على روسيا.

وقال كوموروفسكي “بينما يتعلق الامر بمنع تصاعد (التوتر) في اوكرانيا، يجب ان يكون الاتحاد الاوروبي قادرا على تبني موقف اكثر حزما حول امكانية فرض عقوبات اقتصادية وسياسية”، مؤكدا ان بولندا “ستعرض موقفا من هذا النوع في المجلس الاوروبي”.

واقترح بدء مشاورات متواصلة بين اعضاء حلف شمال الاطلسي خصوصا في مجالات التخطيط والاستخبارات ورصد الوضع شرق حدود الحلف عن كثب.

كما اقترح كوموروفسكي عقد دورة مقبلة للجنة المشتركة للحلف واوكرانيا في كييف.