ورد أن سلطات حماس منعت رجلا في غزة من تسمية طفله على اسم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، معلنة أن الإسم “محظور” في غزة.

وأراد فايز بدران (32 عاما)، من سكان قطاع غزة، تسمية طفله على اسم رئيس السلطة الفلسطينية بسبب “حبه وتقديره” له، بحسب تقرير موقع وطن24، الموالي لحركة فتح، الخميس.

ولكن عندما ذهب بدران الى وزارة الداخلية شمال القطاع، قالت له السلطات أن اسم محمود عباس “مرفوض ومحظور في قطاع غزة”.

ووفقا للتقرير، قال بدران أن السلطات قالت له أنه يمكن تسمية ابنه إما عباس أو محمود فقط، ولا يمكن تسمية ابنه بإسم مركب.

وورد أن بدران، وهو موظف لدى السلطة الفلسطينية بحسب التقرير، بقي عازما لتسمية ابنه على اسم الرئيس.

وطردت حماس حركة فتح من غزة عام 2007 وقد فشلت عدة محاولات للمصالحة بين الفصيلين الفلسطينيين.

واتهم بدران حركة حماس بالنفاق، قائلا أنه في الأيام الأخيرة سمحت السلطات في غزة بتسمية اطفال على اسم قائد حماس خالد مشعل، وأيضا اسم قائد الحركة الروحي السابق أحمد ياسين، والرئيس التركي رجب طيب اردوغان.